أخبارNews & Politics

جنرال إسرائيلي سابق: هاجمنا حزب الله 100 مرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
27

حيفا
غائم جزئي
27

ام الفحم
سماء صافية
28

القدس
غيوم متناثرة
28

تل ابيب
غيوم متناثرة
28

عكا
غائم جزئي
27

راس الناقورة
غائم جزئي
27

كفر قاسم
غيوم متناثرة
28

قطاع غزة
غيوم متناثرة
29

ايلات
سماء صافية
30
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

جنرال إسرائيلي سابق: نفّذنا نحو 100 هجوم على قوافل أسلحة لحزب الله

كشف قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق الجنرال أمير إيشل، أنّ الطائرات الإسرائيلية نفذت خلال السنوات الخمس الماضية، نحو 100 هجوم ضد قوافل أسلحة متجهة إلى حزب الله. وقال:

 قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق الجنرال أمير إيشل:

إسرائيل هاجمت قوافل أسلحة ووسائل قتالية كانت في طريقها إلى حزب الله ما يقارب مئة مرة خلال السنوات الخمس الماضية

العمليات تشمل عمليات منفردة، وأخرى صغيرة وموضعية

كان من الممكن جر إسرائيل إلى الحرب بسهولة وبشكل غير مقصود، لو حدثت أخطاء أثناء العمليات العسكرية لعرقلة تهريب الأسلحة إلى حزب الله"


كشف قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق الجنرال أمير إيشل، أنّ الطائرات الإسرائيلية نفذت خلال السنوات الخمس الماضية، نحو 100 هجوم ضد قوافل أسلحة متجهة إلى حزب الله. وقال:"إسرائيل هاجمت قوافل أسلحة ووسائل قتالية كانت في طريقها إلى حزب الله ما يقارب مئة مرة خلال السنوات الخمس الماضية"، بحسب تصريحاته في حوار مع صحيفة "هآرتس".


رويترز

يذكر أنّه حلّ محل إيشل، قبل أيام قليلة، في منصب قائد القوات الجوية الجنرال عميكام نوركين. هذا، ونوّه قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق أنّ "عشرات العمليات نفذت منذ عام 2012 "، مضيفا أن "تلك العمليات تشمل عمليات منفردة، وأخرى صغيرة وموضعية".

وأشار الجنرال الإسرائيلي إلى أنّ تلك العمليات كانت تجري "تحت الرادار، ومن الممكن النظر إلى ذلك كإنجاز مباشر نظرا للعتاد الذي تم تدميره"، لافتا بالخصوص إلى حدوث أمر وصفه بالمهم يتمثل في "عدم جر إسرائيل إلى حروب". وأوضح إيشل هذه المسألة بالقول "كان من الممكن جر إسرائيل إلى الحرب بسهولة وبشكل غير مقصود، لو حدثت أخطاء أثناء العمليات العسكرية لعرقلة تهريب الأسلحة إلى حزب الله"، لافتا إلى أنّ "التصعيد في منطقة الشرق الأوسط من السهل جدا أن يتحول إلى حرب".

وشدد قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق على أن إسرائيل "تعمل رغم المخاطر" حين تكون لها مصلحة، وأن هذه اللغة أصبحت "مفهومة في نظر أعدائنا، ومفهومة بعيدا في الشرق الأوسط". وأعلن إيشل أن إسرائيل حسنت في السنوات الأخيرة قدراتها الهجومية بشكل ملحوظ، وهي قادرة الآن على توجيه ضربة استباقية لحزب الله. وأكد أيضا أن إسرائيل بعد مرور 50 عاما على حرب 1967، عادت إليها القدرة "على توجيه ضربة استباقية على الجبهة الشمالية".

كلمات دلالية
التوصل لتفاهمات بشأن مسيرة التوابيت السوداء