أخبارNews & Politics

قريب الضحيتين من يافة الناصرة: الفاجعة مؤلمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قريب الضحيتين من يافة الناصرة: الفاجعة مؤلمة ونكاد لا نستوعب فقدانهما

قريب العائلة: 

ليس من السهل ان نتماشى مع هذا الوضع الذي ادخل الينا الحزن والألم، لكن هذا قضاء الله وقدره


تسود حالة من الألم والحزن في يافة الناصرة ، بعد مصرع الشقيقتين أماني خطيب (16 عامًا) ونور خطيب (19 عامًا) في حادث طرق وقع بعد منتصف الليلة الفائتة.

ضحيتا الحادث نور وأماني خطيب 
وقال قريب الضحيتين: "حتى الان لا نعرف ما حصل في الحادث، إنّ الفاجعة كبيرة ومؤلمة جدا، وحتى هذه اللحظات نكاد لا نصدق ما حصل". ثم قال: "الحديث يدور عن شقيقتين، وكان لهما معزة خاصة لدى الجميع، وليس من السهل ان نتماشى مع هذا الوضع الذي ادخل الينا الحزن والألم، لكن هذا قضاء الله وقدره، وسنعمل المستحيل لتهدئة نفسية العائلة والأقرباء".

كلمات دلالية