أخبارNews & Politics

بين شجب من اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لجنة المؤتمر الأرثوذكسي: نشجب الإعتداء على المدفن المسيحي في كفرياسيف

اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي في بيانها:

على الشرطة أن تضع حدآ للاعتداء على المقدسات العربية

اللجنة تشجب اي اعتداء على الاماكن المقدسة وعلى المدفن المسيحي في كفرياسيف

إضافة عبارة "لا إله إلا الله" في موقع الإعتداء ما هو إلا لإثارة الشك والبلبلة بين أبناء الشعب الواحد من مسيحيين ومسلمين


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب، اليوم الخميس 01.12.2016، بيان صادر عن اللجنة التنفيذية للمؤتمر الأرثوذكسي في الناصرة ، تطرقت من خلاله اللجنة إلى حادثة الإعتداء على المقابر المسيحية في بلدة كفرياسيف، وجاء في البيان:"تتكرر الإعتداءات على المقدسات العربية بين حين وآخر، وبيانات الإحتجاج والمطالبة بوضع حدّ لهذه الإعتداءات لم تلقَ رداً من الشرطة والهيئات الرسمية المسؤولة، ولم تعتقل المعتدين وتقدمهم للعدالة أو على الأقل لم نسمع إلا القليل عن إتِّخاذ إجراءات قانونية بهذا الشأن"، بحسب البيان.


صور توثق الاعتداء على المقبرة

وتابع البيان:"واليوم، مع الأسف الشديد، "أتى" دور المدفن المسيحي في كفرياسيف، لذا قررت اللجنة التنفيذية أن تشجب اي اعتداء على الاماكن المقدسة وأن تصدر بياناً جديداً "تُذكر" فيه الشرطة والسلطة أن تتّخذ الإجراءات اللازمة لوضع حد لهذه الجرائم والقبض على من هم وراء هذه الاعتداءات وتقديمهم إلى القضاء".

وأكّدت اللجنة في بيانها:"إنّ إضافة عبارة "لا إله إلا الله" في موقع الإعتداء ما هو إلا لإثارة الشك والبلبلة بين أبناء الشعب الواحد من مسيحيين ومسلمين، نحن من جهتنا نرفض هذه المحاولة ونسقطها ولا نأخذها بالحسبان لأننا، كأبناء شعب واحد، نحترم بعضنا البعض وسنبقى هكذا. كلنا أمل أن تقوم الشرطة في هذه المرحلة بتنفيذ مسؤوليتها ووضع حد لهذه الإعتداءات"، وفقًا لما ورد في البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الأرثوذكسي