فنانين

ليدي- الفاشينيستا جويل لاوون وأسرار تألقها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ليدي- الفاشينيستا جويل لاوون: أنا مع المرأة العصرية

جويل لاوون:

إذا كنت تملكين الموهبة والذوق الرفيع فقد لا تحتاجين الى مجهود كبير

أنا مع المرأة العصرية التي تستطيع أن تكون أماً وزوجة وناشطة اجتماعية ،تمنح نفسها الفرصة لتأدية واجبها تجاه نفسها كما تجاه عائلتها


ليدي- تحدثت الجميلة والمتألقة جويل لاوون، التي تتميز بتواضعها وبساطتها وفرادة شخصيتها،عن نجاحاتها كـ "فاشينيستا" من حيث طريقة انتقائها لأزيائها وماكياجها وصولاً الى عرض صورها.

-من هي جويل لاوون؟
مجموعة نساء في امرأة واحدة. فأنا مع المرأة العصرية التي تستطيع أن تكون أماً وزوجة وناشطة اجتماعية ،تمنح نفسها الفرصة لتأدية واجبها تجاه نفسها كما تجاه عائلتها.

-ما هو تعريفك للفاشينيستا؟

هي امرأة لها هويتها الخاصة التي تتقن من خلالها انتقاء أزيائها من صيحات الموضة المتعددة والبعيدة كل البعد عن التقليد والابتذال، إذ تحسن جيداً اختيار الأزياء التي تلائم كل المناسبات.
-كيف كانت بدايتك على "إنستغرام"؟
فكرة الإنستغرام كانت مجرد صور لا أكثر، إلا أنّها نالت إعجاب المدونين Bloggers وشدّت انتباههم فشجّعوني على نشر المزيد من الصور بإتقان... وهذا ما فعلت.
-ما أهم أسس نجاحك، عدا أنك جميلة، في خضم المنافسة القوية التي تشهدها صورك على "انستغرام"؟
حرصي على أن أكون متفردة هو سر من أسرار نجاحي، فأنا بعيدة كلّ البعد عن التكلف لأن أجمل الأمور أبسطها. كما أتعمّد إبراز القطع بأناقة وكلاسيكية تحمل معها نفحة من التجدد والعصرية والجرأة في الألوان والقصّات والموديلات.

-وأهم الماركات التي تختارين منها أزياءك؟ ولماذا؟
أنا امرأة تكره الروتين ولا تحب التقيد بماركة معينة، رغم أن بعضها يعكس صورة المرأة العصرية والعملية التي تهتم بعنصر الراحة .
-ما هي أهم مقتنياتك لهذا الموسم الـ Must Have؟
تقول ضاحكةً "الأزياء المريحة"... فقد اشتريت قمصان الكروشيه والتنانير الطويلة وحقيبة Diorama باللّون الفضي ونظارات شمسية من Fendi وبعض أحزمة الخصر العريضة والرفيعة والرائجة لهذا الموسم، كما ركزت على ملابس السباحة.
- من خلال متابعتنا لك على "إنستغرام" لاحظنا تجددك الدائم، فما سر ذلك؟
السر يكمن في حبّي للتغيير وتجربة صيحات الموضة الجديدة، لأنني أفضّل أن أرى نفسي كلّ مرة بأسلوب وإطلالة جديدة وأزياء عصرية تبعث في قلبي الشعور بالسعادة والاكتفاء الذاتي، فكلّ امرأة تشعر بالبهجة عندما ترى نفسها جميلة.
- كيف تسير حياة الفاشينيستا وهل أصبحت تشبه حياة المشاهير؟
لا نستطيع أن نطلق عليها لقب الشهرة، رغم أن لديّ الكثير من المتتبعين يدعمونني ويشجعونني على إعطاء الأفضل، مما يمنحني سعادة داخلية لا توصف، وأنا بدوري أشكرهم وأحترم محبتهم.

-هناك الكثيرات من النساء اللواتي يتمتعن بالجمال ولديهن الإمكانات ليصبحن فاشينيستا ومع هذا لا ينجحن، فما هي نصيحتك لهن ولكل امرأة تريد أن تسلك هذا الطريق؟
أنصح المرأة بأن تكون منسجمةً مع شخصيتها وهويتها، وأن تبتعد عن التكلف والتقليد، فالبساطة هي الأقرب الى قلوب الناس، والملابس ليس بكثرتها بل ببساطتها وعملية تنسيقها، وعلى المرأة أن تحرص على إرضاء نفسها أولاً قبل الآخرين، وتثق بما تعكسه مرآتها.
- كيف ترى جويل نفسها قبل الـ "إنستغرام" وبعده؟
جويل على طبيعتها، فحتى مع عدم وجود الإنستغرام سأقتني الأزياء لأنني أعشق الموضة، لكن وسائل التواصل الاجتماعي سهّلت اتباع صيحات الموضة.
- هل أثر كونك "فاشينيستا" في حياتك العائلية؟
لا على الإطلاق، أنا كما أنا، وعائلتي من أهم أولوياتي.
- ما أجمل التجارب والعروض التي حصلت عليها؟
طبعاً لقد تلقيت عروضاً فتحت لي أبواباً على عالم الموضة. إذ استمتعت بساعات تصوير الـ photo Shooting لمجلات عدّة، كما أسعدني التعامل مع الـ ABC بـ Stylist Pick فهي فكرة جديدة أعجبتني جداً بحيث اخترت بعض الملابس وعرضتها في المتجر من تنسيقي الخاص وأتمنى أن تنال إعجاب زبائن الـ ABC ومتتبعيّ لأنني متشوقة جداً لهذا التعاون.
- ما هي تطلعاتك المستقبلية؟
لا أسعى وراءها ولا أفكر بها إطلاقاً، فإذا أتت وأحببتها من دون أن تؤثر في عائلتي، فلمَ لا!
- ما هي نصيحتك الأخيرة لكلّ من تتمثل بك؟
إذا كنت تملكين الموهبة والذوق الرفيع فقد لا تحتاجين الى مجهود كبير. فقط أسلوبك الفريد هو ما يميزّك عن الأخريات، وتعريفي لـ Street Style يتلخص بأساليب وإطلالات مختلفة تعكس شخصيات متباعدة... فالاختلاف والتنوع بالنسبة إليّ من أهم أسرار الجمال.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
جويل لوون