جامعات / مدارسStudents

ثانوية يافة الناصرة تحتفل بيوم التراث
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مدرسة رؤوف أبو حاطوم في يافة الناصرة تحتفل بيوم التراث الفلسطيني.

الفقرة الثانية كانت كلمة مدير المدرسة الأستاذ عفو خليلية، فقد ألقى بعضًا من أبيات الشّعر عن العرس الفلسطيني


أحيت مدرسة رؤوف أبو حاطوم في يافة الناصرة يوم الأربعاء يوم التراث الفلسطيني بأجواء شعبيّة تعبق بذكريات من الماضي.افتتحت البرنامج العريفتان : هديل فايد ومروة أبو لاشين حيث استقبلتا الطلاب في ساحة المدرسة بكلمة قصيرة عن تاريخ التراث الفلسطيني.بدأ البرنامج ب أغنية تراثيّة غنّتها الطالبة فاطمة علي الصالح أتحفت فيها الطلاب والمعلمين،بصوتها الرّنان الجميل.

أمّا الفقرة الثانية كانت كلمة مدير المدرسة الأستاذ عفو خليلية، فقد ألقى بعضًا من أبيات الشّعر عن العرس الفلسطيني ، وتحدّث عن تاريخ القرى المهجّرة ، وبعد ذلك استقبل أستاذ عفو خليلية السيّدة فتحية خطيب (أم مبارك) بشكل مختلف، حيّاها بأبيات شعر مميّزة، أم مبارك هي مثال للمرأة المكافحة المثقفة، التي درست وما زالت تدرس كل ما يتعلق بتراثنا الفلسطيني العريق، فقد قرر مدير مدرستنا محاورتها عن طقوس العرس الفلسطيني في الماضي حتى يومنا هذا، وبدورها شرحت أم مبارك تاريخ الأعراس وال أغاني التي ميّزت أعراسنا الفلسطينية ، عرّفت الطلاب على الأغاني التي تخصّ ليلة الحناء، وبعدها غنّت مقتطفات من أغاني زيانة العريس، وانتقلت في النهاية ليوم العرس (طلعة العروس) فقد أضافت للطلاب معلومات جديدة بالنسبة لمراحل طلعة العروس وزفة العريس .
وبعد أن شكر مدير المدرسة السيّدة فتحية خطيب على إلقائها المتميّز، وقدّم لها شهادة تقدير واعتزاز بما تقدمه لهذه الأجيال الصاعدة، انتقل الطلاب للفقرة التّالية التي أضافت الحركة للبرنامج ، وهي الألعاب التراثيّة التي وزّعت على محطات في ساحة المدرسة، وقام الطلاب بالانتقال من محطة لأخرى ومن بين هذه الألعاب : البنانير، شدّ الحبل، الحلجة، أدريس.
وكان من بين المحطات معرض صور عن القرى المهجّرة من تحضير مجلس الطلاب وجمعية الثقافة العربية، فقد تعرّف الطلاب من خلالها على لمحة تاريخية مهمة لقرانا المهجّرة .
أمّا المجلس النّسائي للمركز الجماهيري في البلدة ، توّجنَ البرنامج بأكلة شعبيّة صحيّة وتراثيّة ( المجدرة) وحضّرنَ السلطات وقدّمنَ هذه الوجبة للطلاب والمعلمين في نهاية هذا اليوم الرائع، وقد تفاعلن ورقصن مع الطلاب، ولم ينس مدير مدرستنا أن يقدّم لهن شهادة فخر واعتزاز على وجودهن الفعّال في البرنامج.
وفي الختام شكر مدير المدرسة كل من ساهم وشارك بإنجاح يوم التراث الثري بالقيم والمعايير الاجتماعيّة كلّ بمكانه، وشكر المربيّة نجوى سليمان مركزة البرامج اللا منهجيّة على مجهودها الكبير للتحضير لهذا البرنامج الناجح.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
يافة الناصرة