رأي حرOpinions

كيف تختار فكرة لمشروعك؟/ قيصر إغبارية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
31

حيفا
غائم جزئي
31

ام الفحم
سماء صافية
31

القدس
سماء صافية
31

تل ابيب
سماء صافية
31

عكا
غائم جزئي
31

راس الناقورة
غائم جزئي
31

كفر قاسم
سماء صافية
31

قطاع غزة
سماء صافية
32

ايلات
سماء صافية
34
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كيف تختار فكرة لمشروعك؟/ بقلم: قيصر إغبارية

تعتبر الفكرة هي الشرارة الأولى للمشروع، وقد يكون لدى كل منا العديد من الأفكار التي يمكن أن تؤدي –في حالة دراستها جيدا- إلى مشروعات ناجحة

قيصر إغبارية:

بالإمكان ان تأخذ فكرة قائمة وتعمل على ادخال ميزات معينة تشجع الناس ان يشتروا منك

تأكد ان فكرة العمل التجاري ملائمة لك حاول ان تجد فكرة تتلاءم مع مواهبك وميولك حتى تحب العمل وتحقق الانجازات فيه


تعتبر الفكرة هي الشرارة الأولى للمشروع، وقد يكون لدى كل منا العديد من الأفكار التي يمكن أن تؤدي –في حالة دراستها جيدا- إلى مشروعات ناجحة.
ان مجرد الشغف والاستعداد للمبادرة لا يجعلك تنشئ مشروعا ناجحا، بل انت بحاجة الى فكرة لتحولها الى مشروع.
لا يهم هل تكون الفكرة اولا وبعدها الشغف بها او ان الشغف هو الذي يجعل المبادر يجد الفكرة الملائمة.
وكما قيل: "كل شيء موجود الآن، أو كان موجودا سابقا، أو سيكون في المستقبل، بدأ بفكرة في عقل شخص ما".
قبل أن أبين الوسائل التي من خلالها من الممكن أن نجد الفكرة المناسبة لا بد وأن نأخذ بالاعتبار عدة أمور، وهي:
- ليس شرطا ان تكون الفكرة جديدة او مبتكرة او اصلية: ليس هناك اصعب من ان تدخل الى السوق بفكرة جديدة غير معهودة لدى جمهور المستهلكين. بالإمكان ان تأخذ فكرة قائمة وتعمل على ادخال ميزات معينة تشجع الناس ان يشتروا منك.
- الريادي يختلف عن المخترع، إذ ليس بالضرورة أن يأتي بشيء جديد مبتكر إنما ان يأخذ افكارا موجودة ويعمل على تحويلها لمشروع مربح. قلة قليلة من المخترعين كانوا رياديين. انما كان رياديون يأخذون اختراعات المخترعين ويحولونها الى مشاريع.
- لا تجعل المال همك الوحيد لنشر فكرتك، بل اجعل نشر الفكرة اولى الأشياء وسيأتي المال تباعا.
- تأكد ان فكرة العمل التجاري ملائمة لك: حاول ان تجد فكرة تتلاءم مع مواهبك وميولك حتى تحب العمل وتحقق الانجازات فيه. اذا كنت شخصا لا يحب التعامل مع الناس، فلا تختار مجال الخدمات في الاعمال.
واذا كنت لا تحب العمل المكتبي فلا تختار عملا يلزمك ان تجلس طويلا خلف المكتب.

ولكي تصل إلى فكرة ناجحة يجب أن تراجع ما يلي:

1- ما هي مهاراتك واهتماماتك وأعمالك وهواياتك؟
2- ما هي السلع والخدمات التي أعتقد أن البيئة المحيطة تحتاجها؟
3- هل لدي أفكار لتطوير سلعة أو خدمة متاحة؟
4- هل هناك تغير في اتجاهات أو رغبات أفراد المجتمع المحيط بي؟
5- هل توجد احتياجات غير متوافرة محليا؟
6- هل تتوافر لدي علاقات ببعض المنتجين والمستهلكين لمنتج معين؟

كيف تختبر الفكرة التجارية؟

بالإمكان اختبار الفكرة التجارية من خلال عدد من المقاييس: الحاجة للمنتج، الابتكار، الطاقة الموجودة في السوق، ما هي القدرات التي تملكها كمبادر.
هل الفكرة قائمة على ابتكار شيء جديد أو أن فيه ميزة تنافسية؟ الابتكار يكون في المكان، أو المنتج، أو في طريقة تقديم الخدمة، أو أسلوب البيع، في السوق الذي تتوجه إليه، أو في المزيج التسويقي، في التغليف..

خلاصة القول أن الفكرة الجيدة يجب أن ترتكز على سلعة أو خدمة تعطي قيمة حقيقية للمستهلك يكون على استعداد أن يبذل في مقابلها مالا.

  المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر . لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: [email protected]

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قيصر إغبارية
الجنوب: اعتقال مشتبه عربي (35 عامًا)