أخبارNews & Politics

جاهة الصلح في قضية نعامنة من عرابة: الصلح قريب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
21

حيفا
غيوم متناثرة
21

ام الفحم
غائم جزئي
22

القدس
غائم جزئي
21

تل ابيب
غائم جزئي
21

عكا
سماء صافية
22

راس الناقورة
سماء صافية
22

كفر قاسم
غائم جزئي
21

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
16
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

جاهة الصلح في قضية المغدور محمد نعامنة من عرابة: الصلح قريب جدًا والنوايا طيبة

بدأت، اليوم السبت، المساعي الحثيثة للجنة الصلح القطرية بمساعدة لجنة الصلح المحلية في عرابة وشخصيات اعتبارية واجتماعية والمجلس المحلي في عرابة، للعمل على رأب الصدع في بين العائلتين المتخاصمتين من عائلة نعامنة في القرية، على خلفية الشجار ال

الحاج أحمد صالح الجربوني وفرج خنيفس - عضوا لجنة الصلح القطرية:

 جاهة الصلح باركت تجاوب العائلتين المتخاصمين بقبول توجهها لهما

العائلتان تتجاوبان بشكل طيب معنا ولديهما النوايا الطيبة والصادقة لتطويق الخلاف على امل أن يتم تسريع الاجراءات لرفع راية الصلح بينهما


بدأت، اليوم السبت، المساعي الحثيثة للجنة الصلح القطرية بمساعدة لجنة الصلح ال محلية في عرابة وشخصيات اعتبارية واجتماعية والمجلس المحلي في عرابة، للعمل على رأب الصدع في بين العائلتين المتخاصمتين من عائلة نعامنة في القرية، على خلفية الشجار الذي وقع بين العائلتين قبل اسبوعين وراح ضحيته المرحوم محمد علي نعامنة، إضافة إلى تسجيل اصابات من الطرفين.


الصور والفيديو من إجتماع جاهة الصلح في عرابة اليوم السبت

هذا، وقد اجتمعت لجنة الصلح العشائري، صباح السبت، في مكتب رئيس المجلس المحلي المربي علي عاصلة بحضوره وبمشاركة كل من الحاج علي شتيوي "ابو رياض" رئيس اللجنة من الناصرة ، والمربي عمر امارة "ابو عماد" من كفر كنا، الشيخ مجدي خطيب مسؤول الحركة الاسلامية في عرابة، علي احمد طاطور " ابو كريم" من الرينة، سليمان فحماوي من أم الفحم، محمد عبري نصار "ابو أنور" من عرابة، عمر سيدي "ابو توفيق" من الرينة، صدقي عارف دهامشة "ابو كرم" من كفركنا، ابراهيم مبدا نعوم من شفاعمرو ، الحاج درويش كناعنة من عرابة، فرج خنيفس من شفاعمرو، أحمد جربوني "ابو صالح" من عرابة، المربي عمر نصار "ابو باسل" رئيس مجلس عرابة السابق، علي صنع الله من دير الاسد، وأحمد كناعنة نائب رئيس المجلس المحلي عرابة، وعدد اخر من الوجهاء واعضاء مجلس عرابة.
إستقبلت جاهة الصلح في مكتب رئيس المجلس المحلي عددًا من افراد عائلة المغدور والتي أكدت أنّ يدها ممدودة للصلح لحبها لله ولرسوله وللمجتمع الذي تعيش فيه، وهي ترحب بالخطوة التي بادرت اليها لجنة الصلح العشائري، كما ووجهت عددًا من الاسئلة والاستفسارات، وقد ردت عليها لجنة الصلح بإجابات شافية تمهيدا لطمئنة القلوب والخواطر.
هذا واكملت لجنة الصلح العشائري مشوارها بالتوجه الى منزل العائلة الاخرى من ال نعامنة، حيث كان في استقبال الجاهة عدد من افراد العائلة وتم استعراض اخر المستجدات والاقتراحات بين الطرفين، واكدت العائلة أنّ "يدها ممدودة للصلح مع عائلة المغدور"، مؤكدين أنّ "الأجداد والآباء كانوا وما زالوا عائلة واحدة وتربطهم علاقات طيبة جدا من الصداقة والاهل ووحدة الحال، الا أنّ الشيطان قد دخل بينهما وكان الحادث خلال ساعات قد تسبب بشحن النفوس ووقع ما وقع، الا ان العائلة تتمنى الشفاء العاجل لجميع المصابين، وكذلك تتمنى على الله أن يلم الشمل وأن يكون الصلح قريبًا، حقنًا للدماء، ومن أجل الأجيال الصاعدة".
ويشار الى أنّ جاهة الصلح كانت قد تلقت من عائلة المشتبه بحادثة القتل عطوة بقيمة 50 الف شاقل واودعتها بيد الجاهة، وقدمت اللجنة العطوة لعائلة المغدور الذين قبلوها ومنحوا لجنة الصلح مدة ثلاثة اشهر حتى تجد الاجواء المناسبة لإحقاق الحق وأن يتم التوصل الى وفاق مع العائلة الاخرى. هذا وفعلًا وبإقرار لجنة الصلح تمّ ترحيل عائلة المشتبه بالقتل، وخصه فقط بعائلته الصغيرة وتم ترحيل شباب العائلة من فوق 16 سنة، وذلك تخفيفا من معاناة العائلة الاخرى مع هدنة لمدة 3 شهور، الامر الذي وافقت عليه عائلة المشتبه حقنًا للدماء وتخفيفًا من حدة التوتر في القرية.
نوايا طيّبة
وفي حديث خاص مع الحاج أحمد صالح الجربوني وفرج خنيفس عضوا لجنة الصلح القطرية، فقد أكدا أنّ:"جاهة الصلح باركت تجاوب العائلتين المتخاصمين بقبول توجهها لهما، وأكدت اللجنة أن "العائلتين تتجاوبان بشكل طيب معها ولديهما النوايا الطيبة والصادقة لتطويق الخلاف، على امل أن يتم تسريع الاجراءات لرفع راية الصلح بينهما".

إقرا ايضا في هذا السياق:

البحث عن شاب دخل الى شاطئ في تل ابيب ولم يخرج