السلطات المحلية

عقد اجتماع بين مجلس بستان المرج وحاكم الشمال
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إجتماع بين إدارة المجلس الاقليمي بستان المرج وحاكم لواء الشمال في وزارة الداخلية

أهم ما ورد في البيان:
رئيس المجلس أحمد زعبي مدراء الأقسام المحاسب المرافق دودو كوهين والمستشار القضائي للمجلس المحامي هاشم دلاشة شاركوا بالجلسة وتم البت بعدة مواضيع نحو تطوير المجلس
خلال الاجتماع طرح موضوع الخرائط الهيكلية في كفر مصر وسولم والذي يشهد تقدمًا بالفترة الأخيرة وتطوير مداخل القرى سولم الدحي وكفر مصر حيث قام رئيس المجلس بطرح كافة المواضيع مفصلًا إلى أين وصلت التطورات في كل منها


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان، جاء فيه: "عقد يوم أمس الأحد في المجلس الاقليمي بستان المرج اجتماع مهم بين إدارة المجلس وكل من حاكم لواء الشمال بوزارة الداخلية أوري إيلان والقائم مقام في اللواء المحامي وسام فلاح وعدد من المسؤولين من الوزارة".

واضاف البيان: "رئيس المجلس، أحمد زعبي، مدراء الأقسام، المحاسب المرافق دودو كوهين والمستشار القضائي للمجلس المحامي هاشم دلاشة شاركوا بالجلسة وتم البت بعدة مواضيع نحو تطوير المجلس أبرزها، الوضع المادي للمجلس، منحة الموازنة، شركات المياه وقضية حصول المجلس على حقوقه من أموال ضرائب الأرنونا للمنطقة الصناعية ألون طابور".
وتابع البيان: "وخلال الاجتماع طرح موضوع الخرائط الهيكلية في كفر مصر وسولم والذي يشهد تقدمًا بالفترة الأخيرة وتطوير مداخل القرى، سولم، الدحي وكفر مصر حيث قام رئيس المجلس بطرح كافة المواضيع مفصلًا إلى أين وصلت التطورات في كل منها، مديرو الأقسام، المحاسب المرافق والمستشار القضائي تحدثوا أيضًا وطرحوا كافة المشاكل التي يواجهونها، بعد الاجتماع في مكاتب المجلس انتقل الجميع لجولة في مدرسة بستان المرج أورط الشاملة في نين حيث التقوا بمديري المدرسة المربي سلمان زعبي والمربي حسين زعبي اللذان قاما بدورهما بتقديم نبذه قصيرة عن المدرسة وحالتها والتطورات التي شهدتها مؤخرًا".
وتابع البيان: "رئيس المجلس بدوره قال بأن الاجتماع يأتي ضمن اجتماعات متواصلة مع مسؤولين في الوزارة من أجل حل كافة مشاكل المجلس وتحسين حاله، وقد أكد أن الاجتماع كان ايجابيًا وأن حاكم اللواء وعد بأن يبذل قصارى جهده لمساعدة المجلس، بستان المرج. وأكد الرئيس بأن الأسبوع الماضي شهد اجتماعا في مكاتب المجلس الاقليمي "عيمك يزراعيل" في كيبوتس مزراع مع رئيس المجلس هناك وعدد من المسؤولين حيث تم البت حول كيفية إدخال بستان المرج بشكل رسمي للشركة الاقتصادية للمناطق الصناعية ليحصل على حقوقه من أموال الضرائب، وهو المشروع الذي بدأه الرئيس أحمد زعبي عام 2007 وعاد اليوم لينفذه بشكل تام" بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: