أخبارNews & Politics

النائب باسل غطاس: تعيين مازوز للعليا استهتار بالعرب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب باسل غطاس: تعيين مازوز قاضيًا لمحكمة العدل العليا استهتار بالعرب

 غطاس:

المستشار القضائي للحكومة سابقًا هو المسؤول المباشر عن اغلاق ملفات قتل 13 شهيدًا في احداث هبة القدس والاقصى في اكتوبر 2000 

 لا بد من تكثيف الجهود لاعادة قضية ملفات اكتوبر الى مركز النقاش الجماهيري عشية الذكرى، خاصة وان هذه القضية لم تعد تحظى باهتمام الرأي العام الاسرائيلي


وصل الى موقع العرب بيان من النائب باسل غطاس، جاء فيه: "عقب النائب باسل غطاس على تعيين المحامي ميني مازوز قاضيًا في محكمة العدل العليا قائلاً إن المستشار القضائي للحكومة سابقًا هو المسؤول المباشر عن اغلاق ملفات قتل 13 شهيدًا في احداث هبة القدس والاقصى في اكتوبر 2000، وأن تعيينه للعليا يعتبر استهتارًا بالعرب عامة وبحق اهالي الشهداء خاصة".

وجاء في البيان: "واضاف غطاس أن توقيت هذا التعيين - عشية ذكرى هبة اكتوبر، هو بمثابة صفعة للعرب وخطأ فادح للجهاز القضائي، الذي تجاهل دماء ثلاثة عشر مواطنًا عربيًّا، قتلوا بدم بارد بأيدي عناصر الشرطة وحرس الحدود، ولم تتم محاكمتهم او حتى تقديم لوائح اتهام ضدهم. وقال غطاس انه لا بد من تكثيف الجهود لاعادة قضية ملفات اكتوبر الى مركز النقاش الجماهيري عشية الذكرى، خاصة وان هذه القضية لم تعد تحظى باهتمام الرأي العام الاسرائيلي والدولي كما كان سابقًا، واضاف، ان غياب هذه القضية عن الاعتبارات التي بحثت على اثر تعيين مازوز، يؤكد السياسة الاقصائية للمجتمع الفلسطيني في الداخل، مما يشير الى اهمية اعادة قضية فتح الملفات للرأي العام بقوة حفظًا لدماء الشهداء وتكريمًا لذكراهم".

إقرا ايضا في هذا السياق: