أخبارNews & Politics

النائب سويد يلتقي رئيسي لجان الخارجية وحقوق الإنسان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب حنا سويد يلتقي رئيسي لجان الخارجية وحقوق الإنسان في البرلمان الإيطالي

النائب حنا سويد:

تعريف الارهاب في القرن ال 21 يجب أن يشمل الاحتلال الاسرائيلي

الحكومة الاسرائيلية تستطيع ايجاد مبررات عديدة دائمًا لكل حرب تشنها ففي البداية كانت الحجة اختطاف الشبان الثلاثة ثم بعد ذلك الانفاق والآن يتحدثون عن اجراءات أمنية طويلة الأمد


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مكتب النائب حنا سويد، جاء فيه: "التقى النائب د. حنا سويد رئيس كتلة الجبهة البرلمانية في مكتبه في الكنيست أمس الاثنين رئيس لجنة الخارجية في البرلمان الإيطالي سيتشيتو فابريتسيو، ورئيس لجنة حقوق الانسان البرلمانية مارازيتي ماريو، للتباحث حول آخر المستجدات في ظل الحرب التدميرية التي شنتها اسرائيل على قطاع غزة، وتدهور الأوضاع الانسانية في انحاء قطاع غزة، واستمرار سياسة الإرهاب المنظم الذي تمارسه اسرائيل في عدوانها المتواصل على قطاع غزة، ورفضها المطلق لاحراز أي تقدم جدي في المسار السلمي".

وفد إيطالي برلماني دبلوماسي رفيع المستوى
وأضاف البيان: "ورافق رئيسا لجنة الخارجية وحقوق الانسان الإيطاليتين وفدٌ من أعضاء البرلمان الايطالي والسفير الايطالي في البلاد فرانشسكو تالو والطاقم المرافق من موظفي السفارة والمساعدين والمستشارين، وعرض سويد أمام الوفد الايطالي تفاصيل الحرب الارهابية التي تشنها اسرائيل على غزة واستهدافها للأطفال والنساء والشيوخ والمدنيين، وتدمير العديد من مرافق ال حياة الأساسية في قطاع غزة".

الاحتلال يعني إرهاب
وتابع البيان: "وقال سويد لأعضاء الوفد، أن تعريف الارهاب في القرن الحادي والعشرين يجب ان يشمل الاحتلال، ويجب ابراز حقيقة ان اسرائيل تمارس أطول احتلال في العصر الحديث يستمر أكثر من 47 عامًا، ويجب ان يعي المجتمع الدولي تفاصيل هذه الحقيقة ونتائجها، لأن ما يحدث في غزة اليوم هو نتيجة مباشرة لهذا الارهاب المستمر في الضفة الغربية وقطاع غزة. وأكد سويد على ضرورة الضغط على اسرائيل من أجل انهاء الاحتلال، واحترام الارادة الدولية وقرارات الأمم المتحدة".

تضييق الخناق على المواطنين العرب
كما وذكر البيان: "وتحدث سويد عن وضع المواطنين العرب في البلاد والتحريض الأرعن الذي يمارسه وزير الخارجية ليبرمان ضد ابناء شعبنا لموقفهم المعارض لهذه الحرب الهمجية التي يشنها اليمين، وتضييق الخناق على العمال والموظفين العرب وطرد العديد منهم لمجرد البوح بموقف انساني معارض ضد الحرب وضد قتل الأبرياء من أبناء شعبنا في قطاع غزة".

مبررات ارهابية احتلالية
واختتم البيان: "وقال سويد: "ان الحكومة الاسرائيلية تستطيع ايجاد مبررات عديدة دائمًا لكل حرب تشنها، ففي البداية كانت الحجة اختطاف الشبان الثلاثة، ثم بعد ذلك الانفاق، والآن يتحدثون عن اجراءات أمنية طويلة الأمد!! واستفسر اعضاء الوفد عن أوضاع الجماهير العربية في ظل العدوان، والممارسات الاسرائيلية في المناطق المختلفة، وتبادلوا الحديث والحوار مع النائب سويد حول العديد من القضايا والأمور. واكد سويد في نهاية اللقاء على ضرورة وضع جهود المجتمع الدولي في مسارات جدية لانهاء الاحتلال في المناطق المحتلة كافة، وتعريف الاحتلال بكافة ممارساته وأشكاله بأنه ارهاب" إلى هنا نص البيان كما وصلنا.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
حنا سويد اسرائيل غزة