رياضة وشبابSports

ميسي يقود المنتخب الأرجنتيني للفوز على إيران
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ميسي يقود المنتخب الأرجنتيني للفوز على إيران بطريقة دراماتيكية

حقق المنتخب الأرجنتيني فوزاً صعبا وثمينا على نظيره الإيراني بهدف دون مقابل في المواجهة التي جمعت الفريقين على ملعب مينيراو، وذلك في إطار الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة لكأس العالم 2014 المقام في البرازيل.

ليونيل ميسي أنقذ فريقه بعد ان أحرز الهدف الوحيد باللقاء بطريقة رائعة جداً بعد تسديدة ملتوية من حافة منطقة الجزاء سكنت الشباك

أستطاع منتخب التانجو من تحقيق الإنتصار الثاني له على التوالي في ال مونديال وتربع على صدارة المجموعة الخامسة وأصبح على بعد خطوة واحدة من دور ثمن النهائي


حقق المنتخب الأرجنتيني فوزاً صعبا وثمينا على نظيره ال إيران ي بهدف دون مقابل في المواجهة التي جمعت الفريقين على ملعب مينيراو، وذلك في إطار الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة لكأس العالم 2014 المقام في البرازيل.

 واستطاع منتخب التانجو من تحقيق الإنتصار الثاني له على التوالي في المونديال، وتربع على صدارة المجموعة الخامسة وأصبح على بعد خطوة واحدة من دور ثمن النهائي. بدأ الأرجنتين منذ الدقيقة الأولى بممارسة الضغط الهجومي على إيران، وكاد هيجواين ان يحرز الهدف الأول بالدقيقة 13 بعد أن إستلم بينية جاجو وسددها بأحضان الحارس. واصل الأرجنتين ضغطه على الإيرانيين، ومن هجمة جميلة ومنسقة أهدر أجويرو فرصة محققة للتسجيل بالدقيقة 22، تبعها رأسية روخو التي مرت بجوار القائم. ومرت الدقائق وبدأ المنتخب الإيراني يدخل في أجواء اللقاء، ومن ركلة ركنية كادت رأسية جلال حسيني ان تعلن عن أول أهداف إيران لكن الكرة إعتلت القائم بقليل مع نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني جاءت الفرصة الأخطر للمنتخب الإيراني بعد عرضية رائعة من الجناح الأيمن أكملها رضا نجاد برأسية جميلة أنقذها الحارس على مرتين. رد الأرجنتين جاء سريعاً بعد ان راوغ ميسي لاعبين وسدد الكرة من خارج منطقة الجزاء على طريقته الخاصة، لكن الكرة مرت بمحاذاة القائم بقليل.
استمر المنتخب الإيراني بمحاولاته المزعجة على دفاعات وحارس منتخب التانجو، ورأسية أخرى من تيموريان أنقذها روميرو بطريقة رائعة جداً بالدقيقة 67، في ظل غياب تام لخط وسط الأرجنتين. تواصل السجال بين المنتخبين وكان دي ماريا قريب من تسجيل الهدف الأول بعد ان سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء تصدى لها حقيقي بشجاعة.

اعتمدت إيران على الدفاع المتكتل في الدقائق المتبقية والإعتماد على الهجمات المرتدة التي لم تسفر على أي خطورة تذكر، بينما إستمر ميسي ورفاقه بشن الهجمات والضغط على دفاعات إيران التي وقفت حاجزاً منيعا لجل المحاولات.كاد رضا نجاد ان يقلب الطاولة على منتخب التانجو بعد هجمة مرتدة سريعة وضعته امام روميرو، لكنه سدد الكرة بمكان تواجد الحارس لتضيع فرصة تسجيل هدف محقق بالدقيقة 85.

إستطاع ليونيل ميسي من إنقاذ فريقه بعد ان أحرز الهدف الوحيد باللقاء بطريقة رائعة جداً، بعد تسديدة ملتوية من حافة منطقة الجزاء سكنت شباك حقيقي بالدقيقة 90، ليعلن الحكم عن نهاية المباراة بإنتصار جديد للأرجنتين. رفع المنتخب الأرجنتيني رصيده بعد هذا الفوز الى النقطة 6 محتلاً صدارة المجموعة الخامسة، بينما تجمد رصيد إيران عند نقطة واحدة وتراجع الى المركز الثالث.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الحسينية: طفل (عام ونصف) يعلق داخل سيارة