أخبارNews & Politics

مؤسسة الأقصى: جماعات الهيكل تنتهك الاقصى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مؤسسة الأقصى: جماعات الهيكل تنتهك الاقصى بالأعراس وأعياد ميلاد

مؤسسة الأقصى:

نظمات الهيكل المزعوم تدعو الى اقتحام الاقصى غدا تزامنا مع مناسبة دينية يهودية


وصل بيان صحفي صادر عن مؤسسة الاقصى للوقف والتراث، جاء فيه:"قالت مؤسسة الاقصى للوقف والتراث في بيان لها اليوم الاربعاء 15/1/2014 إن ما يسمى "جماعات الهيكل" المزعوم تحاول جاهدة تذويت خرافة " الهيكل" في ال حياة اليومية والاجتماعية لكافة شرائح المجتمع الاسرائيلي، وذلك من خلال اقامة المناسبات المختلفة مثل زيارات العرسان اليهود واعياد الميلاد للأطفال بهدف ربطهم باسطورة الهيكل كما جرى خلال اليومين الماضيين".
وتابع البيان:"وأشار بيان المؤسسة الى أن هذه الجماعات كانت وما زالت تعمل دائما بشكل كبير على زرع اسطورة الهيكل المزعوم في عقول أفراد المجتمع اليهودي، وبدا ذلك واضحا من خلال الاقتحامات التي تتوزع على النساء والأطفال وطلاب المدارس والجامعات اليهود وحتى الصحفيين انتهاءً بالجنود وضباط الشرطة. وأكد البيان على ضرورة أن تقابل مثل هذه التحركات بخطوات أكبر من قبل الجهات والمؤسسات الاسلامية والعربية والفلسطينية الفاعلة على صعيد المسجد الاقصى والعمل بشكل أقوى على ربط قضيته في حياتهم، وتقديم المعلومات التوعوية لكل شرائح المجتمع المسلم حول قيمته لدى المسلمين وفضائله المتعددة، كما وأكدت "مؤسسة الاقصى" أن الرباط الباكر والدائم سيظل عنوانا مركزيا في حماية المسجد الأقصى".
حراسة مشددة
ونوه البيان:"الى جانب ذلك لفتت مؤسسة الاقصى الى أن 47 مستوطنا وعنصر مخابرات اقتحموا الاقصى صباح اليوم الاربعاء من جهة باب المغاربة وقاموا بجولة في أرجائه وسط حراسة مشددة من قوات شرطة الاحتلال والوحدات الخاصة، فيما نوهت المؤسسة الى انه وخلال اليوم اعتقلت قوات الاحتلال الطالب في مصاطب العلم هيثم أبو ميزر واقتادته الى مركز " القشلة " للتحقيق معه، كما قام عناصر من الشرطة بجولة على جميع حلقات مصاطب العلم ودققوا بهويات طلابها وتعمدوا استفزازهم والاستهزاء بهم وبوجودهم فيها. وفي غضون ذلك أعلنت ما يسمى " منظمات الهيكل" المزعوم عن اقتحامها للاقصى يوم غد الخميس 16/1/2014 وذلك تزامنا مع يطلقون عليه "طو بشبت" وهي احدى المناسبات الدينية المتداخلة مع مداخل/بدايات رأس السنة العبرية، وهذه المناسبة ترتبط ارتباطا مباشرا مع بعض تعاليم الشريعة اليهودية ويتم خلالها زرع عدد من الأشجار والثمار الخاصة بهذه المناسبة، وتحاول جماعات الهيكل المزعوم ربط هذه المناسبة ببناء الهيكل المزعوم".

إقرا ايضا في هذا السياق: