أخبارNews & Politics

صرصور يلتقي بمحاضرين من جامعة أوسلو
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
24

حيفا
غائم جزئي
24

ام الفحم
غيوم متفرقة
24

القدس
غيوم متفرقة
22

تل ابيب
غيوم متفرقة
22

عكا
غائم جزئي
24

راس الناقورة
غائم جزئي
24

كفر قاسم
غيوم متفرقة
22

قطاع غزة
سماء صافية
21

ايلات
سماء صافية
28
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النائب ابراهيم صرصور يلتقي بمحاضرين من جامعة أوسلوا في مكتبه البرلماني

وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن الشيخ النائب إبراهيم صرصور جاء فيه: " إلتقى النائب صرصور رئيس حزب الوحدة العربية، ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير الثلاثاء 6-11-2013 ، سبعة محاضرين من جامعة أوسلوا في النرويج وذلك في

النائب إبراهيم صرصور:

حاجة هذه الجماهير ملحة إلى دعم أحرار العالم ومن هنا تأتي أهمية توثيق العلاقة وعلى جميع المستويات مع المهتمين بالشأن الشرق أوسطي في العالم ومنه دولة كندا

بدأ اللقاء التعارفي بقيام الضيوف بشرح عن هدف زيارتهم لإسرائيل كما وتحدث الطرفان في مواضيع متعددة تركزت على وضع الأقلية العربية في إسرائيل، وأخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والإسرائيلية متطرقين إلى المفاوضات


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن الشيخ النائب إبراهيم صرصور جاء فيه: " إلتقى النائب صرصور رئيس حزب الوحدة العربية، ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير الثلاثاء 6-11-2013 ، سبعة محاضرين من جامعة أوسلوا في النرويج وذلك في مكتبه البرلماني في الكنيست. وقد بدأ اللقاء التعارفي بقيام الضيوف بشرح عن هدف زيارتهم لإسرائيل. كما وتحدث الطرفان في مواضيع متعددة تركزت على وضع الأقلية العربية في إسرائيل، وأخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والإسرائيلية متطرقين إلى المفاوضات المباشرة بين الطرفين، ومركزية ملف القدس الشريف في هذه المفاوضات" كما جاء في البيان.

تابع البيان: "في حديثه استعرض الشيخ صرصور فصولا مركزية في تاريخ الجماهير العربية في إسرائيل، وعمق التحديات التي تواجهها بسبب السياسات الإسرائيلية العنصرية وفي جميع المجالات، إضافة إلى إنجازات هذه الجماهير على مستوى الحفاظ على الوجود، وصيانة الهوية الدينية والوطنية ، وانتزاع الحقوق المدنية والسياسية الفردية والجماعية، مؤكدا على أن حاجة هذه الجماهير ملحة إلى دعم أحرار العالم ، ومن هنا تأتي أهمية توثيق العلاقة وعلى جميع المستويات مع المهتمين بالشأن الشرق أوسطي في العالم ومنه دولة كندا" كما جاء في البيان.

المفتاح للسلام الحقيقي في المنطقة
واختتم البيان: "كما وشرح الشيخ للضيوف عن موقف قيادة ألأقلية العربية من القضية الفلسطينية والتي تنتظر الحل العادل لها منذ أمد بعيد، والذي يشكل المفتاح للسلام الحقيقي في المنطقة والعالم، إذا توفرت النية الصادقة من قبل إسرائيل التي أهدرت الكثير من الفرص للتوصل لسلام مع جيرانها . هذا وأتفق الطرفان أن يظلوا على تواصل ، متطلعين إلى لقاءات أخرى في المستقبل القريب" الى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

عرعرة: شجار بين مجموعتين اثناء عقد راية صلح