جامعات / مدارسStudents

الفريديس:جائزة التميز في البساتين لغزالة أبو الهيجاء
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

منح جائزة التميز في البساتين في لواء حيفا للمعلمة غزالة أبو الهيجاء من الفرديس

معلمة بستان الايمان ابنة الفريديس غزالة أبو الهيجاء إستملت جائزة تقدير وتميز في عملها لعام 2013 الذي صادف يوم الاثنين 7.10.2013

سيرورة هذا التميز والنجاح كما قالت المعلمة غزالة هو سيرورة سنوات من العمل الدؤوب والمثابرة والجدية والإخلاص والأمانة في العمل


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب اليوم الأحد، بيان جاء فيه ما يلي: "إستلمت معلمة بستان الايمان ابنة الفريديس غزالة أبو الهيجاء جائزة تقدير وتميز في عملها لعام 2013 الذي صادف يوم الاثنين 7.10.2013. سيرورة هذا التميز والنجاح كما قالت المعلمة غزالة هو سيرورة سنوات من العمل الدؤوب والمثابرة والجدية والإخلاص والأمانة في العمل. في عملها تهتم كثيرا في تربية الاطفال على القيم الإجتماعية وإحترام القوانين والإتفاقيات، حيث توفر للأطفال بيئة تربوية وتعليمية، مغرية، مريحة، محفزة، مجددة، مهنية وإنتاجية. في كل عام تطور الاطفال في جميع المجالات، العاطفية والإجتماعية والذهنية وصقل شخصية ذات مسؤولية ومستقلة، كما وتشجع ايضا القيادة والمبادرة وحب الإستطلاع لدى الأطفال.

وتابع البيان "إحدى مركزات النجاح كان برنامج الأنغام التي تعمل به المعلمة غزالة خلال سبعة سنوات والتي كانت تعرضه خلال المواقع في الانترنت، ومشاركة الأهالي في العملية التربوية وإنتاج الاطفال المبدع في الحديقة الغنية وفي الورشة والساحة المليئة بالألعاب الترفيهية والتعليمية اضافة لمشاركة الطاقم التربوي بشكل فعال".

تطور مهني 
واختتم البيان "تضيف المعلمة غزالة بأنها تمنح الاطفال الشعور بالأمان وتكافح العنف وتوفر مناخ تربوي مريح وآمن وأيضا تحسن التحصيلات التعليمية لدى الأطفال عن طريق خطة عمل سنوية مبنية على التقييم والمتابعة وتقلص الفجوات التعليمية لدى الاطفال ذوو الإحتياجات الخاصة. وأخبرا المعلمة غزالة تؤمن بالتطور المهني والتقدم والتغيير وتكوين نموذج تربوي ومثال يحتدى به تستطيع كل معلمة أن تصل إليه، وأيضا تستطيع أن تضع بصمة إيجابية في حياتها العملية لتكون ذكرى جميلة في المستقبل" الى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: