أخبارNews & Politics

أم الفحم:تحرير مخالفات للمحلات التجارية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بلدية أم الفحم والشرطة الخضراء تحرر مخالفات للمحلات التجارية في المدينة

مديرة وحدة البيئة ناهد سيف ناشدت بالمحافظة على نظافة المدينة وعدم إلقاء النفايات بشكل عشوائي مؤكدة بأن هذه الظاهرة المنتشرة جداً وهي خطرة للغاية بالإضافة الى تشويه منظر المدينة والتسبب بأضرار صحية للمواطنين

أكد ضابط الأمن والأمان في مشروع "مدينة بلا عنف" في مدينة أم الفحم محمد أبو صالح بأنه يجب على جميع أصحاب المحلات التجارية التعهد بالحفاظ على نظافة محلاتهم من الداخل والخارج 


إزدياد تراكم القمامة وإلقائها في الشوارع ومداخل مدينة أم الفحم، وتطور أكثر في مكب النفايات غير القانوني في مناطق سكنية وأخرى طبيعية وتلبية لشكاوي المواطنين والمتضررين والحريصين على نظافة بلدهم، قامت عناصر كبيرة من الشرطة الخضراء التابعة لوزارة حماية البيئة المتمثلة بالمواطن عبد محاميد، بمرافقة عناصر من قسم الرقابة في قسم الصحة وبمرافقة مديرة وحدة البيئة ووحدة ترخيص المحلات وضابط الأمن والأمان محمد أبو صالح، ذلك تحت إشراف رئيس بلدية أم الفحم الشيخ خالد حمدان، بحيث قاموا بجولة ميدانية للعديد من المحلات التجارية والمصانع التي تتسبب بتراكم هائل للنفايات، وايضاً  قاموا بجولة لقسم من الأحياء والمناطق السكنية التي تعاني من تراكم وتطور مكبات النفايات التي تطورت على أيدي أشخاص مستهترين يقومون بإلقائها دون أي إعتبار للأخلاقيات والقيم، وقد تم تحرير المخالفات للمخالفين وايضاً تم إستدعاء العديد من الأشخاص الى التحقيق في مركز الشرطة في الخضيرة.

 

هذا، وقد ناشدت مديرة وحدة البيئة ناهد سيف بالمحافظة على نظافة المدينة وعدم إلقاء النفايات بشكل عشوائي، مؤكدة بأن هذه الظاهرة المنتشرة جداً وهي خطرة للغاية، بالإضافة الى تشويه منظر المدينة والتسبب بأضرار صحية للمواطنين، وتضيف سيف قائلة انه "قبل إتخاذ مثل هذه الخطوة أنا ووفاء إغبارية قمنا بجولة ميدانية لكل هذه الأماكن مع تقديم التنبيهات التي لم يتم إحترامها".

حملة أولى مهمة 
وقد أشار مسؤول المراقبين في وزارة البيئة عبد محاميد أن هذه الحملة ستكون الأولى لخطة عمل طويلة ومستمرة وستكون هنالك رقابة كبيرة في الأيام القادمة. كما وناشدت مديرة وحدة ترخيص المحلات وفاء إغبارية على إحترام جميع القوانين التي تنص على النظافة والمحافظة على البيئة والصحة، سواء من قبل المحلات أو من قبل المواطنين. بالإضافة لذلك سيقوم قسم الرقابة في البلدية بمتابعة موضوع النظافة في المحلات.

التعهد بالحفاظ على النظافة 
وبدوره أكد ضابط الأمن والأمان في مشروع "مدينة بلا عنف" في مدينة أم الفحم، محمد أبو صالح بأنه يجب على جميع أصحاب المحلات التجارية التعهد بالحفاظ على نظافة محلاتهم من الداخل والخارج، بالإضافة للمواطنين والذين يجب عليهم الحفاظ على النظام والنظافة والبيئة من أجل الحفاظ على مدينة أم الفحم نظيفة وصحية، لعدم تعرض أي شخص لمخالفات قانونية حول موضوع الأوساخ.

أهمية نظافة المدينة 
وفي الختام، قد تم عقد جلسة مع الشيخ خالد حمدان رئيس بلدية أم الفحم، الذي أشاد بدوره على أهمية هذه الخطوة وعلى أهمية نظافة المدينة وأن بلدية أم الفحم تقوم بعملها على أكمل وجه بتنظيف المدينة، ولكن الوضع يعود ويزداد بسبب إلقاء النفايات العشوائية في كل مكان وعدم إحترام القوانين التي تنص على النظافة والمحافظة على المدينة.

إقرا ايضا في هذا السياق: