أخبارNews & Politics

ايران تقنع الأسد بضرورة فتح باب الجهاد بالجولان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ايران تقنع الأسد بضرورة فتح باب الجهاد عن طريق جبهة شعبية لمقاتلة اسرائيل

ايران لسوريا:

يجب تحويل منطقة الجولان لجبهة مواجهة مع إسرائيل بالشكل الذي يعد تحولاً في تاريخ الصراع العربي - الإسرائيلي


قالت صحيفة ال حياة اللندنية في عددها الصادر اليوم الأربعاء، نقلًا عن مصادر ايرانية مسؤولة ان طهران وعلى ضوء التطورات الأخيرة في المنطقة تمكنت من اقناع الرئيس السوري بشّار الاسد بضرورة فتح باب الجهاد لمن يريد من العرب والمسلمين لمقاتلة إسرائيل انطلاقاً من الجولان، وتحويل هذه المنطقة إلى جبهة مواجهة مع إسرائيل بالشكل الذي يعد تحولاً في تاريخ الصراع العربي - الإسرائيلي وتشكيل بؤر المقاومة من الجماعات المختلفة في المناطق المحاذية للجولان وجبل الشيخ".

وفي هذا الإطار، نقل المصدر "أن إيران وجهت تحذيراً إلى الأردن، حمله وزير خارجيتها علي أكبر صالحي خلال زيارته الأخيرة لعمان، من خطر الانزلاق في فخ تحيكه إسرائيل والولايات المتحدة لتوريطه في الأزمة السورية".

استياء اردني
ونسب المصدر إلى صالحي أنه "لمس استياء الملك عبدالله الثاني من الدورين القطري والتركي في الأزمة السورية، وأن الملك أبدى قلقاً من تمدد الجماعات المسلحة المتشددة أمثال "جبهة النصرة" إلى داخل الأردن. وحمل صالحي استعداد إيران لتقديم ما يلزم للأردن من مساعدات وبالتعاون مع الحكومة العراقية لتجاوز الأزمة الاقتصادية والقبول بالانضمام إلى المحور الإيراني - السوري - العراقي".

كلمات دلالية