مجتمعSociety

المهندسة حاني حاخام:جئت بثورة في مجال الهندسة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المهندسة حاني حاخام:الزبون العربي أيقن ضرورة الإستشارة لتفادي الاخطاء

المصممة حاني حاخام:
الوسط العربي يعي الامور التي تتعلق بالديكور ويميز بين الرائع والاروع وبين الجميل والاجمل ويبحث عن افضل التصاميم لبناء منازله والتي اصبحنا نشاهدها في كل ناحية في قرانا

في الماضي كان المطبخ العربي مغلقًا واليوم تفضل المرأة ان يكون مفتوحًا ما دامت تستثمر فيه الاموال الطائلة لتظهر الاشياء التي وضعتها بداخله من اوان وخزائن حديثة وعصرية

ما زالت مساحة البيت في الوسط العربي واسعة جدًّا واكبر بكثير من الوسط اليهودي فغرفة الض يافة واسعة وعندها من الصعب تجهيزه لانه يكلف مبالغ باهظة ويطلبون احيانًا غرفتين للضيافة

في الماضي لم يكن متبعًا استشارة المهندس وبعدها اصبح متبعًا اخذ خرائط تقليدية وايقن الزبون انه يستطيع توفير اموال كثيرة عندما يتوجه مسبقًا لمصممة بيوت وبعدها للمهندس وذلك يمنع وجود اخطاء كثيرة اثناء التنفيذ ويعطي نتائج افضل


يعجبنا احيانًا منظر البيوت من الخارج واحيانًا نتساءل إن كان جميلاً ايضًا من الداخل، الأهم من ذلك، أن وسطنا العربي يتواجد في مرحلة تغيير كبيرة، تجعله يفكر ويستعد لفترة التنفيذ في البناء، حيث يستثمر طاقات كبيرة في التخطيط. جمال البيت أصبح اليوم موضوعًا مهمًّا، والأزواج الشابه تقضي الساعات الطويلة في التفكير لبناء البيت الذي سيجمعهم لسنين طويلة، خاصة وإن مجتمعنا لا يغير بيته كل فترة كما في المجتمعات الأخرى، إنما ترتبط حياتنا بالبيت والأرض ولا نبدلهما مهما حصل. مما لا شك فيه أن للبيت أهمية كبيرة في التأثير على نفسية الإنسان الداخلية، ومن المفروض أن يعطيه الراحة والهدوء، ولتوزيع البيت الداخلي الأثر الكبير على ذلك .


المصممة حاني حاخام تعتقد أن الوسط العربي يعي هذه الأمور، ويميز بين الرائع والأروع وبين الجميل والأجمل، ويبحث عن أفضل التصاميم لبناء منازله، والتي أصبحنا نشاهدها في كل ناحية في قرانا. التقيناها فأسهبت عن هذه المواضيع واوضحت عما يدور في هذا المجال من رؤية وتطورات . حاني خريجة كلية ڤيتسو في حيفا ، وتعمل مهندسة معمارية ومصممة بناء بيوت منذ ستة عشر عامًا، وتختص في تخطيط وبناء وترميم واصلاح البيوت والحوانيت والمصالح الاقتصادية، وفي السنوات العشر الاخيرة، تعمل في الوسط العربي من الشمال حتى منطقة القدس بشكل مكثف، فتضع لمساتها على المشاريع الخاصة والعامة التي تقام في هذه المناطق، على جميع شرائحه الدينية والاجتماعية، فتلاحظ التطور الحاصل عندهم في نظرتهم للامور التخطيطية واذواقهم الخاصة التي رويدًا رويدًا اخذت تتغير، وذلك وفقًا للحاجيات التي يتطلبها العصر .

ليدي: كيف يهتم الوسط العربي لقضية التخطيط المسبق قبل الشروع بالبناء؟
حاني: في الوسط العربي هنالك انفتاح حول هذا الموضوع، ففي الماضي لم يكن متبعًا استشارة المهندس، وبعدها اصبح متبعًا اخذ خرائط تقليدية، فقمت بالعمل على تغيير هذه الطريقة وايقن الزبون انه يستطيع توفير اموال كثيرة عندما يتوجه مسبقًا لمصممة بيوت وبعدها للمهندس، وذلك يمنع وجود اخطاء كثيرة اثناء التنفيذ ويعطي نتائج افضل .
ليدي: هل تشعرين ان هنالك تغييرًا واضحًا داخل المجتمع العربي في هذا الموضوع؟
حاني: نعم، وبشكل واضح خاصة وان هنالك انفتاحًا نحو الانترنت والشبكات الاجتماعية، وهذا المجتمع يتطلع للافضل ويدرك ما هو افضل واحسن واجمل في السوق المعماري، وهذا لم يكن في الماضي، وهم اليوم يتطلعون الى انماط حديثة من اساليب البناء العصرية . في الماضي كان المطبخ العربي مغلقًا، واليوم تفضل المرأة ان يكون مفتوحًا ما دامت تستثمر فيه الاموال الطائلة، لتظهر الاشياء التي وضعتها بداخله من اوان وخزائن حديثة وعصرية .

ليدي: هل هنالك اذواق خاصة في الوسط العربي؟
حاني: يحبون الاشكال الدائرية في بنائهم، والخشب الذي يزين البيت، والكثير من اعمال الجبص باشكاله المتنوعة واحيانًا يفضلون البناء القروي، وهنالك من يفضل البناء العصري الحديث، واعتقد انني احترم راي الزبون، ولا اناقشه في ذوقه ان اراد شيئًا معينًا، لكنني احاول ان اوجهه للملائم اكثر واضع حدودًا، واعلمه ان من هذه المرحلة قد يكلفك اموالاً كثيرة جدًّا، فهنالك الجميل، لكن هنالك التكاليف الباهضة التي يجب ان تأخذها بالحسبان، لكن القرار يعود له لانه هو الذي سيسكن في البيت، ويجب ان يكون وفقًا لذوقه . وهدفي ان يقول الزبون في النهاية انه هذا هو البيت الذي اتمناه وابحث عنه .

ليدي: هل مساحة البيت في الوسط العربي أخذة بالتقلص نسبيًّا لما كان في الماضي؟
حاني: ما زالت مساحة البيت في الوسط العربي واسعة جدًّا، اكبر بكثير من الوسط اليهودي، فغرفة الضيافة واسعة وعندها من الصعب تجهيزه، لانه يكلف مبالغ باهظة ويطلبون احيانًا غرفتين للضيافة، واحيانًا اسأل لماذا كل هذا؟ وايضًا تبنون مطبخًا جميلاً وواسعًا ولا يتم استعماله، فتستعملون مطبخًا جانبيًّا وذلك للمحافظة على جمال المطبخ ومنظره، وعليه انا جئت بثورة في هذا المجال، وعندي الارادة لادخال الحداثة، ومع ذلك اجراء تغييرات في انماط البناء، ومع المحافظة على الاشياء الجميلة في الوسط العربي.

للاستفسار : hanih5@walla.com
www.hanih5.com

كلمات دلالية