أخبارNews & Politics

وصول الأسير محمد كناعنة الى عرابة بعد تحريره
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

كناعنة في عرابة: فرضوا علي القيود وسأبقى أدافع عن الأسرى

قامت إدارة سجن الجلبوع صباح اليوم بأمر من السلطات الاسرائيلية بالافراج عن الاسير محمد كناعنة رئيس حركة ابناء البلد السابق في الساعة السادسة صباحا قبيل ساعتين من الموعد المتفق عليه مع العائلة التي أتت لإستقباله من هناك برفقة رئيس بلدية

عمر نصار رئيس مجلس عرابة المحلي:
نتمنى إطلاق سراح جميع الأسرى وأن يعودوا سالمين لعائلاتهم ونخص بالذكر ممن أضربوا عن الطعام وقادوا حرب الأمعاء الخاوية وبالذات سامر عيساوي
الأسير المحرر محمد أسعد كناعنة:
فرحتنا تكون أروع وأجمل عندما تحرر فلسطين ولا يبقى ولو أسير واحد في السجون

إستدعيت للتحقيق في شرطة مسجاف وتم إستجوابي وفرض بعض القيود علي ولكني لا أعرفها بعد وإستدعوني للمثول يوم الاربعاء القادم وكل هذه التحقيقات لن ترهبنا

أسعد كناعنة نجل الاسير محمد كناعنة:

سلطات الاحتلال تعمدت القيام بمثل هذه الإجراءات حتى لا تكتمل فرحة العائلة والحركة بتحرير والدي من قيود زنزانتهم

انها ليست المرة الاولى التي تقوم سلطات الاحتلال بمثل هذه الاجراءات خلال تحرير الاسرى ففي السباق قامت بفعل ذلك خلال تحرير عدد من أسرى اللد وأم الفحم ووادي عارة وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح


قامت إدارة سجن الجلبوع صباح اليوم بأمر من السلطات الاسرائيلية بالافراج عن الاسير محمد كناعنة رئيس حركة ابناء البلد السابق في الساعة السادسة صباحا قبيل ساعتين من الموعد المتفق عليه مع العائلة التي أتت لإستقباله من هناك برفقة رئيس بلدية عرابة والاسيرة المحررة ورود قاسم وعدد من افراد شبيبة حركة ابناء البلد.

وأبلغت المحامية اسمهان عبد الهادي- المكلفة بانهاء اجرءات الافراج- العائلة بأن الاسير قد تم تحريره في السادسة صباحا من سجن الجلبوع وتم نقله الى مركز شرطة مسجاف من أجل الافراج عنه من هناك، الأمر أثار غضب العائلة والقادمين لإستقباله والذين تحركوا على الفور الى مسجاف لاتمام مراسيم الاستقبال التي كان من المخطط اقامتها امام سجن الجلبوع. وفي حديث لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب مع أسعد كناعنة نجل الاسير محمد كناعنة، قال: "سلطات الاحتلال تعمدت القيام بمثل هذه الإجراءات حتى لا تكتمل فرحة العائلة والحركة بتحرير والدي من قيود زنزانتهم، وانها ليست المرة الاولى التي تقوم سلطات الاحتلال بمثل هذه الاجراءات خلال تحرير الاسرى ففي السباق قامت بفعل ذلك خلال تحرير عدد من أسرى اللد وأم الفحم ووادي عارة، وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح، ولكننا نؤكد انهم مهما فعلوا فلن يحدو من معنويات ابناء الحركة الوطنية والاسرى في سجون الاحتلال وسنواصل النضال حتى تحرير قيد أخر أسير في سجونهم".

وصول كناعنة الى عرابة
هذا ووصل الاسير المحرر محمد كناعنة الى بلدة عرابة البطوف حيث استقبلته عائلته بالاضافة الى عشرات المواطنين والقيادات والشخصيات المعروفة وسط الفرحة العارمة وقال المربي عمر نصار رئيس مجلس عرابة المحلي: "الشعور مختلط فهناك شعور بالغبطة والسرور كونه عاد لحضن أهله وبلده وهناك شعور آخر مؤلم مع وجود آلاف أبناء شعبنا الأسرى داخل السجون فنتمنى إطلاق سراحهم وأن يعودوا سالمين لعائلاتهم ونخص بالذكر ممن أضربوا عن الطعام وقادوا حرب الأمعاء الخاوية وبالذات سامر عيساوي الذي رفض أي إقتراحات لنفيه عن وطنه، نحن سعداء بأبو أسعد خاصة بعودته سالما لحضن والدته وكنف عائلته".

فرحة أروع وأجمل
وقال الأسير المحرر محمد أسعد كناعنة: "فرحتنا تكون أروع وأجمل عندما تحرر فلسطين ولا يبقى ولو أسير واحد في السجون، ويعود اللاجئون الى ديارهم، والأسير سامر العيساوي صديقي وعشت معه في السجون وهو رفيق صلب ويسجل اليوم أسطورة بأمعائه الخاوية ولا نتمنى لسامر الموت ولكن نتمنى له ال حياة ، وسامر يختبر فينا نحن إخوته خيبتنا إذ انه بعد مائتين وخمسين يوما من الإضراب عن الطعام، ومعتقل على لا شيء فلم يرتكب أي ذنب سوى أنهم أرادوا إبعاده وخرج رغما عن أنفهم ضمن صفقة شاليط ونتمنى الحرية لكل الأسرى، وهذا أملنا، وبشكل شخصي سأبذل كل جهدي للدفاع عن الأسرى والقضايا الوطنية، وقد إستدعيت للتحقيق في شرطة مسجاف، وتم إستجوابي وفرض بعض القيود علي ولكني لا أعرفها بعد، وإستدعوني للمثول يوم الاربعاء القادم "يوم الأسير" للتحقيق ايضا، وكل هذه التحقيقات لن ترهبنا، وسنبقى على العهد ونقدم بتواضع كل ما نستطيع". وأضاف أبو أسعد قائلا: "نترحم على الأسير المحرر فوزي نمر ونترحم على جميع شهداء شعبنا، وانا أشد على يد سامر عيساوي، وأدعوه أن لا يقبل الصفقات المتكررة بالنفي، فنحن شعب تواق للحرية، وكلنا أمل أن ينعتق شعبنا من الإحتلال للحرية ويتم إطلاق سراح الأسرى جميعاً".


محمد كناعنة-لحظة وصوله الى عرابة

كلمات دلالية
عامر: الشرطة حققت مع إبني بشكل استفزازي ومُهيّن