جامعات / مدارسStudents

مسرحية القنديل الصغير في ابتدائية الحوارنة كفرقرع
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
20

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
سماء صافية
20

القدس
غائم جزئي
21

تل ابيب
غائم جزئي
21

عكا
سماء صافية
20

راس الناقورة
سماء صافية
20

كفر قاسم
غائم جزئي
21

قطاع غزة
غيوم قاتمة
21

ايلات
سماء صافية
26
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مسرحية القنديل الصغير للأديب غسان كنفاني في ابتدائية الحوارنة كفرقرع

تحت رعاية مجلس كفرقرع المحلي، وبمبادرة وتنظيم قسم الثقافة والتربية اللا منهجية في المجلس المحلي بإدارة مها زحالقة مصالحة، تم عرض مسرحية القنديل الصغير لطلاب الأوائل حتى الثوالث في مدرسة الحوارنة الابتدائية، وذلك ضمن البرامج الثقافية التي

مها زحالقة مصالحة:
 

نسعى إلى تطوير ملكة الإبداع وإثراء الخيال الخصب لدى أطفالنا منذ السنين الأولى في حياتهم وكشفهم لأسماء وموروث أدباء فلسطين البواسل أمثال غسان كنفاني الرمز
 

أفلح طلاب الحوارنة في إدخال الشمس إلى القصر على مسرح الحوارنة من خلال مسرحية القنديل الصغير لغسان كنفاني وقد تفاعلوا بأجمل الطرق والصور مع الممثلين وخلق الابتكارات والسبل من اجل جلب الشمس إلى الأرض وإنارة القصر ليلمس الطلاب لوحدهم الرمزية العظيمة في المسرحية 


تحت رعاية مجلس كفرقرع المحلي، وبمبادرة وتنظيم قسم الثقافة والتربية اللا منهجية في المجلس المحلي بإدارة مها زحالقة مصالحة، تم عرض مسرحية القنديل الصغير لطلاب الأوائل حتى الثوالث في مدرسة الحوارنة الابتدائية، وذلك ضمن البرامج الثقافية التي تسعى إلى ترسيخ وتذويت القيم الثقافية في مختلف نواحي ال حياة بين صفوف الطلاب على الأجندة الفصلية لطلاب المدرسة، والتي يمنحها قسم الثقافة والمجلس المحلي لطلاب المدارس القرعاوية كل عام، وفي هذا السياق تسعى الفعالية إلى تعميق أهمية المطالعة والاطلاع على عالم ادباء هذا الوطن وترسيخها في الذاكرة من خلال العمل المسرحي المميز والنشرة الثقافية التي عُممت على الطلاب، بالإضافة إلى النقاشات التي تجريها المربيات داخل الصفوف في هذا السياق.

وكانت في إستقبال الطلاب، مها زحالقة مصالحة، مديرة قسم الثقافة والتربية اللا منهجية والتي رحبّت في الطلاب وأسرة المربيات والمربين للصفوف المذكورة من مدرسة الحوارنة، والتي رحبت بالحضور والطلاب الرائعين مؤكدة لهم سعادة المجلس المحلي كفرقرع وقسم الثقافة بتزويدهم بكل ما هو جديد ومميز في عالم الفن والمسرح الناقد، والذي يغذي ملكة الخيال لديهم، مؤكدةً سعي مجلس كفرقرع والقسم إلى تطوير ملكة الإبداع وإثراء الخيال الخصب لدى أطفالنا منذ السنين الأولى في حياتهم، وكشفهم لأسماء وموروث أدباء فلسطين البواسل أمثال غسان كنفاني الرمز.
 
تحفيز الخيال
كما وأكدت للأديب بأن المسرحية المميزة تعتمد عنصر الخيال وتوظف الموسيقى والرقص الراقي والألوان وحبكة عنصر المفاجأة والتشويق من أجل تحفيز خيال الطلاب وتحريك أذرع الإبداع بينهم. ثم شاهد الطلاب مسرحية القنديل الصغير للأديب الفلسطيني الكبير غسان كنفاني والتي قام بتأليفها مسرحياً وإخراجه الكاتب عفيف شليوط،وقد تفاعلوا مع المشاهد الغنية والراقية التي زينت مسرح الحوارنة من خلال المسرحية التي تحكي قصة أميرة فرض عليها أن تتولى العرش بعد وفاة والدها الملك، شرط أن تنجح في إدخال الشمس إلى داخل القصر، وإذا لم توفق بإدخال الشمس إلى القصر ستسجن طيلة حياتها داخل غرفة صغيرة ومعتمة. تبدأ الأميرة بجولة البحث عن كيفية إدخال الشمس إلى القصر وبالتعاون مع حكيم القصر والمهرج تنجح بحل اللغز والتوصل للحل وبهذا تتوج بتاج الملكة.

كسر الحواجز والطبقية
وفي حديث لمراسلنا مع مها زحالقة مصالحة، فقد أكدت لنا بأن:" طلاب الحوارنة أفلحوا في إدخال الشمس إلى القصر على مسرح الحوارنة من خلال مسرحية القنديل الصغير لغسان كنفاني، وقد تماهوا بأجمل الطرق والصور مع الممثلين وخلق الابتكارات والسبل من اجل جلب الشمس إلى الأرض وإنارة القصر ليلمس الطلاب لوحدهم الرمزية العظيمة في المسرحية، ورمزية النور والأمل والتواضع وكسر الحواجز والتراتبية والطبقية وإدخال الفقراء والمساكين إلى القصر". تجدر الإشارة فكرة المسرحية مأخوذة عن قصة الكاتب الفلسطيني الراحل: غسان كنفاني ، ألحان ال أغاني والموسيقى التأثيرية للفنان حسام حايك .

كلمات دلالية
أردوغان: الأمن لم يستطع حل المشكلة التي سببتها إسرائيل