أخبارNews & Politics

مؤسسة الاقصى: فيجلين يقتحم ويدنس الاقصى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مؤسسة الاقصى: فيجلين يقتحم الاقصى والتكبيرات تتعالى تعبيراً عن الرفض

بيان مؤسسة الأقصى:

عضو الكنيست " موشيه فيجلين" – الليكود بيتنا- اقتحم المسجد الاقصى بمفرده في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا وسط حراسة وتواجد مكثف في ساحات الاقصى وحراسة لصيقة من قوات الاحتلال الاسرائيلي

شهدت ساحات المسجد الاقصى حالة استنفار من قبل قوات الاحتلال الخاصة فيما سادت اجواء الغضب الرافض لهذا الاقتحام وتعالت اصوات التكبير والتهليل من المصلين تعبيراً عن رفضهم لهذا الاقتحام والتدنيس


قالت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" في بيان لها ظهر الثلاثاء 5/2/2013 أن "عضو الكنيست " موشيه فيجلين" – الليكود بيتنا- اقتحم المسجد الاقصى بمفرده ، في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا، وسط حراسة وتواجد مكثف في ساحات الاقصى، وحراسة لصيقة من قوات الاحتلال الاسرائيلي".

 

تابع البيان: "وشهدت ساحات المسجد الاقصى حالة استنفار من قبل قوات الاحتلال الخاصة ، فيما سادت اجواء الغضب الرافض لهذا الاقتحام ، وتعالت اصوات التكبير والتهليل من المصلين، تعبيراً عن رفضهم لهذا الاقتحام والتدنيس ، فيما تواجد المئات من المصلين من اهل القدس والداخل وطلاب مدارس القدس، وشهدت الساحات تواجدا لطلاب وطالبات مصاطب العلم في المسجد الاقصى، الذي ترعاه "مؤسسة عمارة الاقصى والمقدسات" ، حيث قامت قوات الاحتلال بتطويق المناطق والمصاطب التي رابط عليها المصلون وطلاب العلم، وعلم انه تم اعتقال خمسة من طالبات العلم ، ثلاثة صباحا، واثنتين عند صلاة الظهر"

 مخططات الاحتلال
وأضاف البيان: "وأفادت "مؤسسة الاقصى" انه وبحسب رصد "مؤسسة عمارة الاقصى والمقدسات" فقد اقتحم الاقصى اليوم أفراد من المستوطنين، سبقه اقتحام في الفترة الصباحية لفرقة من مجندات الاحتلال بلباسهنّ العسكري، وتجولن في انحاء متفرقة من الاقصى. هذا وكانت"مؤسسة الاقصى" قد حذّرت في بيان لها صباح اليوم من مغبة وتداعيات مثل هذه الاقتحامات وشبيهاتها، مؤكدة أن كل مخططات الاحتلال ستنكسر على صخرة الرباط والتواصل الدائم من قبل الاهل في القدس والداخل، ودعت "مؤسسة الاقصى" المجتمعين في قمة الدول العربية اليوم اتخاذ المواقف والقرارات التي تتناسب مع حجم المخاطر التي يتعرض لها المسجد الاقصى ومدينة القدس المحتلة عموما"، الى هنا بيان مؤسسة الأقصى.

كلمات دلالية