أخبارNews & Politics

اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا تنظم وقفة تضامنية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

طمرة:اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا تنظم وقفة تضامنية

صابرين ذياب منسقة نشاطات اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا:
اردنا ان نعبر عن موقفا أن إسرائيل هي دولة احتلال وهي المسؤولة المباشرة عن العبث في سوريا وهذا الموقف والتضامن لم يعلن عنه مسبقا بحيث كان هناك تجاوب كبير من النخبة الفلسطنية لمنطقة الجليل ومناطق اخرى

منير منصور رئيس رابطة الاسرى المحرريين داخل الفلسطيني:
تم تنظيم المظاهرة ضمن حملة التضامن مع سوريا لكن هذه المرة نظمنا المظاهرة بعد العدوان الصهيوني الغاشم على سوريا قبل أيام ونحن نستنكر بشدة هذا التدخل الصهيوني


تظاهر العشرات من المتضامنين مع الشعب السوري ونظامه على مفترق مدينة طمرة بالتنسيق مع اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا حيث رفع المتظاهرون الاعلام السورية والفلسطينية وصور لرئيس الجمهورية السورية بشار الاسد، وتأتي هذه المظاهرة بمبادرة من اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا إذ رفع المتظاهرون ايضا شعارات منددة بالعدوان الأخير على سوريا، ومن بين الشعارات التي رفعت كانت:"ارفعوا ايديكم عن سوريا"، "ما يحصل في سوريا هي مؤامرة من قبل تل ابيب ، انقرة ، الرياض والدوحة".


وقال منير منصور رئيس رابطة الاسرى المحرريين داخل الفلسطيني: "تم تنظيم المظاهرة ضمن حملة التضامن مع سوريا لكن هذه المرة نظمنا المظاهرة بعد  العدوان الصهيوني الغاشم على سوريا قبل أيام، ونحن نستنكر بشدة هذا التدخل الصهيوني لأنه إثبات على أن اسرائيل حاضرة في الازمة السورية منذ بدايتها، نحن هنا في فلسطين نشعر بالوفاء الى سوريا التي احتضنت الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية".
تورط اسرائيل بالفوضى
وقالت صابرين ذياب منسقة نشاطات اللجنة الشعبية للدفاع عن سوريا: "من خلال هذا التضامن اردنا ان نعبر عن موقفا أن إسرائيل هي دولة احتلال وهي المسؤولة المباشرة عن العبث في سوريا ونحن ندرك منذ بداية الازمة أن العبث الحاصل في سوريا تقف من ورائه اسرائيل وما الضربة الاخيرة على ريف دمشق الا دليل قاطع على تورط اسرائيل بالفوضى الحاصلة في سوريا ، وهذا الموقف والتضامن لم يعلن عنه مسبقا بحيث كان هناك تجاوب كبير من النخبة الفلسطنية لمنطقة الجليل ومناطق اخرى وهذا يدل على وعينا السياسي وعي شعبنا الوطني والقومي".
هذا وقال الشيخ نور إمام مسجد البعنة: "نحن في هذه الوقفة نقف صفا واحدا مع سوريا قيادتا وجيشا وشعبا لاننا نعي المؤامرة التي تحاك ضد سوريا، جاء الوقت الذي تكون فيه سوريا اليد العليا، اننا نلاحظ البعض من رجال الدين سواء كانوا من فلسطنيي 48 او من رجال الدين في خارج فلسطين ينتهجون خط المؤامرة لانهم ينتهجون رسالتهم من قطر و السعودية وهتان الدولتان وغيرهما من دول الخليج معروفة قد مرت اجسادها على اعتاب البيت الابيض ولذلك اننا نوجه من هنا صرختنا نحن الذين نمثل الحقيقة وكفلسيطنيين نرى بسوريا القلب النابض لقضيتنا والقضايا العادلة في هذه المنطقة ونحن نستنكر هذه الهجمة".

كلمات دلالية