أخبارNews & Politics

إغبارية:نطالب بحل قضية العلامة الواقية للأطباء
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إغبارية لنائب وزير الصحة: نطالب بحل قضية العلامة الواقية

د. عفو اغبارية في رسالته الى يعقوب ليتسمان:

إنني أقدِّر عاليًا محاولاتك المتكررة من أجل تسهيل انخراط الأطباء الذين درسوا مهنة الطب الإنسانية خارج البلاد في جهاز الصحة العام وتجاوبك الإيجابي

إلغاء الجلسة مع إدارة الدورة ممكن أن يعقّد القضية أكثر ووصولها للقضاء في هذه الحالة من قبل الأطباء يسد الطريق أمام إيجاد حل موضوعي ويهدد ضمان مستقبل الدورة لاحقا

كان من المقرر أن تعقد جلسة يوم الاثنين 19.11.2012 لإدارة الدورة في المستشفى الإنجليزي وممثلين عن وزارة الصحة من أجل بلورة صيغة لحل المشكلة ولكنني تفاجئت بقرار تأجيلها 


عمم مكتب النائب د. عفو اغبارية بيانا على وسائل الإعلام وصلت عنه نسخة الى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "بعث النائب د. عفو إغبارية ( الجبهة ) برسالة مستعجلة لنائب وزير الصحة يعقوب ليتسمان يطالبه بالتغلب على العقبات التي حالت حتى يومنا هذا دون إيجاد حلّ لقضية العلامة الواقية للأطباء الذين شاركوا في الدورة التعليمية في المستشفى الإنجليزي".


النائب اغبارية مع أحد الأطباء

وأضاف البيان: "وقال د. عفو في رسالته مخاطبا ليتسمان: "إنني أقدِّر عاليًا محاولاتك المتكررة من أجل تسهيل انخراط الأطباء الذين درسوا مهنة الطب الإنسانية خارج البلاد في جهاز الصحة العام، وتجاوبك الإيجابي مع توجّهاتي التي تكللت بفتح الدورة في الناصرة لتخفيف العبئ المالي ومشاق السفر على الأطباء الذين اضطرّوا في السابق للالتحاق بالدورات في مركز البلاد، من أجل الحصول على العلامة الواقية. لقد كان من المقرر أن تعقد جلسة، يوم الاثنين 19.11.2012 لإدارة الدورة في المستشفى الإنجليزي وممثلين عن وزارة الصحة، من أجل بلورة صيغة لحل المشكلة ولكنني تفاجئت بقرار تأجيلها وإحالة الموضوع لرئيس المجلس العلمي د. فرويد الذي صادق بنفسه على إجراء الإمتحان"".

مناقشات ايجابية
وتابع البيان: "وأضاف د. عفو: "على ضوء هذه المستجدات، آمل من حضرتكم التجاوب مع مطلبي الحار والضغط على الجهة المختصة لحل المشكلة، خصوصا وأنك قد صرّحت لي بأن أجواء المناقشات الدائرة في وزارة الصحة حول الموضوع هي إيجابية، وسوف تنتهي على أحسن وأتمّ وجه، ولكن إلغاء الجلسة مع إدارة الدورة ممكن أن يعقّد القضية أكثر، ووصولها للقضاء في هذه الحالة من قبل الأطباء يسد الطريق أمام إيجاد حل موضوعي وعادل ويهدد ضمان مستقبل الدورة لاحقا، وهذا ما لا نريده أن يحصل للدورة وللأطباء، لأننا نتوخى حل القضية بلغة الحوار من أجل إنقاذ حوالي 20 طبيبا وبالتالي كل واحد منهم له عائلة تنتظر الفرج منذ يوم إعلان نتائج الإمتحان ويتوقف مستقبلها الإقتصادي والإجتماعي على العلامة الواقية"".


النائب اغبارية مع قسم آخر من الأطباء

مستوى تعليمي عالي
واختتم البيان: "وطالب د. عفو نائب الوزير بالمضي في خطواته الإيجابية التي أوصلت إلى افتتاح الدورة في الناصرة، خصوصا وأن نسبة النجاح في امتحان الدولة للأطباء الذين شاركوا في دورة الناصرة هي عالية وغير مسبوقة في الدورات بمختلف أنحاء البلاد، حيث تؤكّد الإدارة السليمة والمستوى التعليمي العالي للمحاضرين الذين قدّموا الدورة، الأمر الذي يتطلب من وزارة الصحة المحافظة على بقاء واستمرارية الدورة القائمة في المستشفى الإنجليزي، واحتواء المشاكل المختلف عليها بشكل عينيّ، لأنها موجودة في أي مؤسسة تعليمية ومنح العلامة الواقية للأطباء الذين نجحوا في الامتحان الحكومي فورا"". الى هنا نص البيان كما وصنا.

كلمات دلالية