أخبارNews & Politics

الشعبية بكفركنا تنظم وفقة تضامنية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اللجنة الشعبية في كفركنا تنظم تظاهرة رفع شعارات ووقفة تضامنية لنصرة اهالي غزة

 المشاركون رفعوا العديد من الشعارات التي تستنكر الاعتداء الغاشم على قطاع غزة ومن بين الشعارات كان :" اوقفوا شلال الدم في غزة " " الف تحية لموقف مصر الثورة " "لا للعدوان الشاغم على غزة "

منصور دهامشة - سكرتير اللجنة الشعبية:

هذه الغارات الجوية التي تقوم بها اسرائيل هي دعاية انتخابية من اجل المحافظة على الحكم وحتى ان كان على حساب دماء الشعب الفلسطيني والمسؤول الاول والاخير عن ما يحدث من تصعيد هو حكومة اسرائيل وشعبنا العربي هو صامد


نظمت اللجنة الشعبية في بلدة كفركنا بعد ظهر اليوم الجمعة تظاهرة رفع شعارات على الشارع الرئيسي بالقرب من العين، وذلك لنصرة اهالي غزة والتعبير عن الغضب جراء التصعيد الاسرائيلي على القطاع في الايام الاخيرة وسقوط العديد من الشهداء والجرحى. وقد رفع المشاركون العديد من الشعارات التي تستنكر الاعتداء الغاشم على قطاع غزة ومن بين الشعارات كان :" اوقفوا شلال الدم في غزة " " الف تحية لموقف مصر الثورة " "لا للعدوان الشاغم على غزة " "الى متى سيصمت العرب " "الاغتيالات السياسية جريمة حرب " وشعارات عديدة اخرى.


وفي حديث مع الشيخ كمال خطيب نائب رئيس الحركة الاسلامية في البلاد قال:" هذه وقفة تضامنية وهي اقل الواجب تجاه اهلنا في غزة في مواجهة هذه الغطرسة الاسرائيلية ومواجهة قرار الحرب والذي اراد من خلاله نتنياهو وباراك أن يبدأ الحملة الانتخابية القادمة، لكن غزة دائما كانت تفشل عليهم مخطاطتهم وغزة ستظل الصخرة الصلبة التي ستحطم كل آمال اسرائيل ومثلث الشر نتنياهو وباراك وليبرمان، فغزة اليوم ترسل رسائل قوية للامة ونحن نعتز ايضا بالموقف المصري فمن كان متطلع قبل اربع سنوات يدرك أن هنالك تغيير جذري طرأ في الواقع المصري واقول للشعب الاسرائيلي انه تقودكم حكومة مجنونة".

دعاية انتخابية
وأضاف الشيخ كمال خطيب:" الحرب لن تطول فاسرائيل ليست معنية بذلك فقد تفاجئت بردة الفعل والصمود خلال ايام وايضا الموقف الدولي لن يسمح باستمرار هذه الحرب في ظل المتغيرات التي طرأت على الشارع المصري ". وفي حديث مع منصور دهامشة سكرتير اللجنة الشعبية قال :" هذه الغارات الجوية التي تقوم بها اسرائيل هي دعاية انتخابية من اجل المحافظة على الحكم وحتى أن كان على حساب دماء الشعب الفلسطيني والمسؤول الاول والاخير عن ما يحدث من تصعيد هو حكومة اسرائيل وشعبنا العربي هو صامد ومن اجل ان يتحرر ولن يموت ".

 

كلمات دلالية