رياضة وشبابSports

جوليو سيزار: أكره اليوفي.. وأتعاطف معه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جوليو سيزار: أكره يوفنتوس سبب مصائب الكرة في إيطاليا وأتعاطف معه

 جوليو سيزار :

أرى بعض أوجه الشبه بين جوزيه مورينيو وأندريا ستراماتشيوني فكلاهما يملك التعطش للفوز


أكد البرازيلي جوليو سيزار حارس مرمى كوينز بارك الإنجليزي وإنترميلان الإيطالي سابقا، أن الأخطاء التحكيمية لا تخدم يوفنتوس فقط. يوفنتوس كسب كاتانيا بالجولة الثامنة من الدوري الإيطالي بهدف غير صحيح، فيما لم يحتسب هدفا لصالح كاتانيا صحيح بداعي التسلل، مما أثار غضب رئيس نادي الفريق وجدلا واسعا في الإعلام الرياضي في إيطاليا.

 

وعلق سيزار عن هذا الموضوع في مقابلة تلفزيونية أمس: "أي حكم يدير مباراة ليوفنتوس يكون تحت ضغط كبير. الحكام يقعون في أخطاء لصالح كل الفرق وليس لليوفي فقط، لكن أي خطأ لصالح السيدة العجوز يؤخذ بشكل خاص قياسا بقضية كالشيوبولي".

التعطش للفوز
وأضاف: "أنا أكره نادي يوفنتوس، لكن من الجانب الرياضي فقط لأنه برأيي سبب مصائب الكرة في إيطاليا. وما يدفعني للجنون أكثر بأني لم أتغلب عليه". وعن انتقاله للدوري الإنجليزي وتخلي الإنتر عنه، قال سيزار: "لن أخفي عليكم، فأنا ممتعض من الطريقة التي خرجت بها من الإنتر. لقد تركت وحيدا وكنت أتوقع أمورا أخرى، لكن هذا الأمر أصبح من الماضي ولا أحمل أي ضغينة ضد ماسيمو موراتي رئيس النادي". وعن المدرب الجديد للفريق، قال سيزار: "أرى بعض أوجه الشبه بين جوزيه مورينيو وأندريا ستراماتشيوني، فكلاهما يملك التعطش للفوز. لكن مورينيو مدرب عبقري يعرف كيف يستخلص 110 بالمئة من طاقة لاعبيه في الملعب. إنه يعلم كيف يترجم رغبته إلى انتصار".

كلمات دلالية