أخبارNews & Politics

عطاالله حنا يستنكر الاعتداء على بيت فاجي الاسكاني
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استنكار الاعتداء الذي تعرض له مشروع بيت فاجي الاسكاني في القدس

سيادة المطران عطاالله حنا تفقد مكان الاعتداء والتقى مع عدد من الاسر المتضررة معتبرا هذا الاعتداء بأنه غير انساني وغير اخلاقي ومن قام بهذا العمل القبيح لا يمثل شعبنا الفلسطيني وثقافته

اللجنة الأسقفية للاعلام:

هذا الحادث المؤسف يجب ألا يعطى تفسيرا طائفيا بل أن يتم استثماره من أجل خلق فرص أفضل للتآخي والتسامح والعيش المشترك


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن مكتب المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس جاء فيه: "تعرض المشروع الاسكاني في منطقة الشياح (بيت فاجي) مساء امس الإثنين الى اعتداء غاشم من قبل مجموعة من الشباب غير المسؤولين فحطموا بعض ال سيارات ونوافذ المنازل، كما اصيب عدد من قاطني المشروع بجروح واصابات بسبب الضرب ورمي الحجارة، حيث نقل بعضهم الى المستشفى وقد قامت لجان الاصلاح في الطور بتطويق هذا الحادث المؤسف الذي لا يمت الى ثقافة شعبنا الفلسطيني . ويقطن في هذا المشروع الاسكاني الذي بني حديثا اكثر من 90 اسرة مسيحية مقدسية بإشراف دير الفرانسيسكان.



سيادة المطران عطاالله حنا
سيادة المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس تفقد مكان الاعتداء اليوم الثلاثاء والتقى مع عدد من الاسر المتضررة معتبرا هذا الاعتداء بأنه غير انساني وغير اخلاقي ومن قام بهذا العمل القبيح لا يمثل شعبنا الفلسطيني وثقافته وقيمه. واضاف سيادته "بأن ظاهرة العنف المستشرية في مجتمعنا يجب أن تواجه ليس ببيانات التنديد والاستنكار فقط وانما بالتوعية والتربية الصحيحة. واعرب سيادته عن تضامنه الكامل مع الاسر المتضررة متمنيا الشفاء العاجل لمن اصيبوا ومؤكدا بأن معالجة هذه الحالة يجب أن تكون بوعي ومسؤولية وحكمة لكي لا تستغل من قبل اولئك الذين لا يريدون الخير لشعبنا". وأكد سيادته بأننا نرفض العنف والطائفية ويجب التأكيد على ثقافة التسامح والاخاء الديني والعيش المشترك. اما سكان المشروع الاسكاني الذي يقع قبالة دير بيت فاجي الشهير فقد شكروا سيادة المطران على زيارته وثمنوا تضامنه معهم" الى هنا نص البيان.


وديع أبو نصار

بيان وديع أبو نصار
من جانبه عمم وديع أبو نصار مدير المركز الدولي للاستشارات بيانا جاء فيه: "تستنكر اللجنة الأسقفية للاعلام المنبثقة عن مجلس الأساقفة الكاثوليك في الأرض المقدسة قيام مجموعة من الشباب بالاعتداء على ممتلكات تعود لمواطنين في المشروع الاسكاني في منطقة الشياح (بيت فاجي) في القدس مساء الاثنين. وسيتوجه صباح يوم الأربعاء عدد من كبار المسؤولين الكنسيين للحي من أجل الوقوف عن كثب عما جرى ومن أجل التنسيق مع الجهات المختلفة بهدف إصلاح ذات البين، علما أن المشروع الإسكاني المذكور بني قبل بضعة أعوام بمبادرة من الرهبان الفرنسيسكان وتقطنه نخة مائة عائلة مسيحية مقدسية".

حدث مؤسف
وأضاف بيان أبو نصار:  كما تنتهز اللجنة الأسقفية للاعلام المناسبة لتذكر القيادات الدينية والمدنية بضرورة القيام بواجباتها إما من حيث تربية الناس على ثقافة التفاهم وتقبل الآخر وإما من حيث تقديم علاج جذري وجدي لظواهر الانفلات المستشرية مؤخرا. وأكدت اللجنة بأن هذا الحادث المؤسف يجب ألا يعطى تفسيرا طائفيا، بل أن يتم استثماره من أجل خلق فرص أفضل للتآخي والتسامح والعيش المشترك".

كلمات دلالية