أخبارNews & Politics

جولة للموحدة والعربية للتغيير في مقبرة عسقلان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جولة ثانية للموحدة والعربية للتغيير في مقبرة عسقلان بعد اعمال التنظيف والتسييج

صرصور:
لن نقبل بانتهاك المقابر الاسلامية والمقدسات

الصانع:
الموحدة والعربية للتغيير رائدة في حماية المقدسات

الطيبي:

لا نكتفي بالشعارات بل نناضل ميدانيا لحماية المقدسات


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب، بيان صادر عن الموحدة والعربية ااتغيير، جاء فيه ما يلي: "قام وفد من قيادة الموحدة والعربية للتغيير ومؤسسة الاقصى لحماية المقدسات بادارة الشيخ كامل ريان بزيارة ميدانية تفقدية للمرة الثانية خلال الاسابيع الاخيرة وذلك من اجل الوقوف على اعمال التنظيف والصيانة التي بادرت اليها الموحدة والعربية للتغيير بعد ان كشف النقاب عن انتهاك المقبرة وتحويل جزء منها لموقف سيارات في الفترة الاخيرة من قبل رواد السوق المحاذي للمنطقة".

 

وقال البيان: "اطلع الوفد الذي ضم كلا من : النائب ابراهيم صرصور والنائب احمد الطيبي والنائب طلب الصانع والشيخ كامل ريان والشيخ جمعه القصاصي واحمد مهنا عضو اللجنة المركزية للعربية للتغيير وكايد القصاصي على ما الت اليه اعمال التنظيف من قص للاعشاب التي شكلت خطرا بيئيا وتشويها لمنظر المقبرة وكذلك تسييج جزء من المقبرة المحاذي للسوق الذي كان رواده قد حولوا المقبرة لموقف سيارات مما حذا انذاك بقيادة الموحدة والعربية للتغيير للوصول فورا للمكان والاتصال برئيس بلدية عسقلان للاحتجاج والمطالبة بوقف الانتهاك".
 
وقف الانتهاك
وأضاف البيان: "وصل للمكان رئيس قسم البيئة في بلدية عسقلان معبرا عن استعداده للمساعدة ورفضه لانتهاك المقبرة. وطالب الوفد البلدية بوضع لافتات من جهات المقبرة الاربع تشير الى وجود مقبرة لتنبيه الجمهور. وقال النائب الطيبي:" نحن لا نكتفي بالشعارات بل نناضل ونعمل ميدانيا وهذا ما نقوم به الان هنا في المقبرة. ونحن فخورون اننا في القائمة نجحنا في وقف الانتهاك وتسييج المقبرة وتنظيفها على حساب القائمة الموحدة والعربية للتغيير ومؤسسة الاقصى وتطوع عدد من شبابنا". الشيخ ابراهيم صرصور من جهته شدد على ضرورة استمرار هذا النشاط لمنع تدنيس وانتهاك اي مقبرة او مكان مقدس في كل انحاء البلاد وهذا ما فعلناه وهذا ما سوف نستمر فيه بل سوف نصعد من نشاطنا في هذا المجال". من جهته قال النائب الصانع : الموحدة والعربية للتغيير هي الرائدة في حماية المقدسات والمقابر الاسلامية ونحن فخورون بذلك. واتفق على ان يتم عقد جلسة بين الشيخ كامل ريان مدير مؤسسة الاقصى في مكتب رئيس بلدية عسقلان مع مسؤولي البلدية لاتمام ما اتفق عليه".

كلمات دلالية