أخبارNews & Politics

جولس: موفاز يحل ضيفاً على البلدات العربية الدرزية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جولس: موفاز يحل ضيفاً على البلدات العربية الدرزية لدعمه في الانتخابات الداخلية

شاؤول موفاز:

أنا أنوي إعادة حزب كديما الى مكانته وإعادة إسرائيل الى المسار الصحيح

سلمان طريف:
هذا الاجتماع يساعد على تقوية مكانة حزب كاديما في الوسط العربي والدرزي ويعطينا الثقة والأمانة في استمرارية الحزب ودعم هذا الحزب لأن هذا الحزب هو البديل للحكومة الحالية


ضمن الحملة الإنتخابية التمهيدية لحزب "كاديما" قام المرشح لرئاسة الحزب شاؤول موفاز بجولة تفقدية للبلدات الدرزية العربية، ومن ابلدات التي حل ضيفا عليها كانت جولس، وكفرسميع، و شفاعمرو . وكان هدف الاجتماعات التي عقدها موفاز افتتاح الحملة الانتخابية لرئاسة حزب كديما، حيث وعد خلال الاجتماع بإصلاح العلاقة بين الدولة وأبناء الطائفة الدرزية ودعمها.


في جولس حل ضيفاً برفقة عضو مجلس حزب كاديما سلمان كامل طريف على منزل تيران حمزة حيث كان في استقباله العديد من أعضاء ومركزي حزب كاديما في الشمال، ومن بعد ذلك قام بتقديم العزاء لعائلة هنو، كما وحل ايضاً موفاز في جولس على منزل عاطف عامر أحد الناشطين والداعمين لحزب كاديما بحضور عضو الكنيست روحاما أبراهام ويسرائيل حسون ومركزين من جميع القرى والبلدات الدرزية والعربية.

إستراتيجية جديدة
المنافس على رئاسة كديما، شاؤول موفاز، استهل حملته الانتخابية ليس لرئاسة كديما فقط وإنما ايضا طرح إستراتيجيته الجديدة قائلا:"لن أخوض المزيد من الهجمات الفظة على خصمتي تسيبي لفني وانما سأعدها بتعيينها في منصب بارز في حكومتي". وكشف موفاز عن شعاره الانتخابي: "موفاز لرئاسة الوزراء". هذا الشعار الذي يلخص الخط المركزي في إستراتيجيته في هذه المنافسة.
 

دعم حزب كاديما
"اليوم تبدأ حملة استبدال نتنياهو "، قال موفاز وأضاف:" أنوي إعادة كديما الى مكانتها السابقة وأنوي إعادة إسرائيل الى المسار الصحيح". لموفاز تاريخ طويل من الهجمات الصعبة على لفني إلا انه يدرك ان معاركه ضدها ألحقت الضرر به دائما تقريباً واعتبرت تآمراً واستخدمت من قبل لفني كأداة لإبرازه كمن يلحق الضرر بالحزب.
عضو مجلس حزب كاديما سلمان طريف احد البارزين في الطاقم الانتخابي لموفاز وأحد المرشحين للإنتخابات الكنيست دعى الجميع للوقوف والإنضمام الى المسار الصحيح والذي يخدم مصلحة الطائفة الدرزية والمجتمع العربي في الدولة في دعم شاؤول موفاز الذي دعم وعمل في السابق لمصلحة الطائفة الدرزية والمجتمع العربي وسيكمل دعمه في المستقبل القريب بعد انتخابه لرئاسة الحزب.

انجاح موفاز لرئاسة الحزب
ومن جهة أخرى دعا جميع المركزين والداعمين والبارزين لدعم موفاز وانجاحه للوصول الى زعامة الحزب لرئاسة الحزب. وقال سلمان طريف:"إن مثل هذه الاجتماع يساعد على تقوية مكانة حزب كاديما في الوسط العربي والدرزي ويعطينا الثقة والأمانة في استمرارية الحزب ودعم هذا الحزب من الوسط لأن هذا الحزب هو البديل للحكومة الحالية ".
ودعا طريف في حديثه جميع الناشطين والمركزين في حزب كاديما للإنضمام الى موفاز لاسماع صوتنا عاليا لكسب الثقة والدعم وتمثيل أكبر عدد ممكن من المنسبين والناشطين ". وأكد سلمان طريف في كلمته أنه سيقف الى جانب موفاز حتى رئاسة الوزراء، كما وسأرشح نفسي في قائمة الحزب للكنيست القادمة لكي أستطيع تحقيق الأهداف والأفكار التي وضعتها نصب عيني من أجل المصلحة العامة ومصلحة المواطنين العرب وفقط من خلال وجودي في حزب كديما أستطيع العمل من أجل مصلحة المواطنين العرب.

الطاقم الانتخابي
ويفيد مراسلنا أن سلمان طريف ستكون له مكانة خاصة ضمن الطاقم الانتخابي الخاص بالمرشح شاؤول موفاز، حيث سيلعب طريف دوراً هاماً لتقوية موفاز في ال انتخابات القادمة، لأن طريف يتمتع ويتميز بالقدرات والإمكانيات التي تدعم موفاز لإنجاحه في الوصول الى رئاسة الحزب ورئاسة الحكومة".

كلمات دلالية