أخبارNews & Politics

دوف حنين يهاجم بشدة تحويل البؤرة الاستيطانية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دوف حنين يهاجم بشدة تحويل البؤرة الاستيطانية رمات غلعاد الى حي طبيعي

دوف حنين: خلف أقنعة النفاق والحديث عن السلام والاتفاق والمفاوضات هناك أنياب صفراء لحكومة فاشية تتعاون مع قطعان فاشيين على الأرض


هاجم النائب الجبهوي د. دوف حنين اليوم الأربعاء بشدة قيام حكومة اسرائيل بالمصادقة على تحويل البؤرة الاستيطانية "رمات غلعاد" الى "حي طبيعي" و-"قانوني" بحسب عرف حكومة الاحتلال في مستوطنة "كرني شومرون".

دوف حنين: من بين 2655 قراراً لادارة "المنهال" تم نشر فقط 77 قراراً
النائب دوف حنين

حكومة فاشية
النائب حنين قال في بيان صحفي تم توزيعه اليوم: "هذا العمل يثبت للمرة المليون للتعاون الوثيق بين الحكومة الفاشية وبين قطعان وزعران المستوطنين." وأضاف حنين: "زعران الاستيطان يسيطرون بالقوة على أراض خاصة لفلسطينيين بينما يقوم نتنياهو وبراك بالتشريع والمصادقة وتبييض أعمال هؤلاء الزعران."النائب حنين أضاف: "خلف أقنعة النفاق والحديث عن السلام والاتفاق والمفاوضات هناك أنياب صفراء لحكومة فاشية تتعاون مع قطعان فاشيين على الأرض. هذا الأمر يثبت مرة أخرى ان عمليات "جباية الثمن التي يقوم بها زعران المستوطنين هي برضا وبتعاون أعلى مستويات الحكومة الاسرائيلية."يذكر ان البؤرة الاستيطانية المذكورة في شمال الضفة الغربية أقيمت على أراض خاصة تابعة لمواطنين فلسطينيين.

كلمات دلالية