أخبارNews & Politics

بركة في ام الفحم: العنف بات خبزنا الدامي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب محمد بركة في مدينة ام الفحم: العنف بات خبزنا الدامي

بركة في ام الفحم: إننا كمجتمع فقدنا روح الانتماء للمجتمع والمجموعة، وتحولنا إلى مجتمع استهلاكي كل فرد يركض لنفسه ولعائلته الصغيرة، وابتعدنا عن روح وأجواء التكافل الاجتماعي


حذر النائب محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، من التعامل مع دائرة العنف المستشري في مجتمعنا العربي كحقيقة واقعة لا يمكن مواجهتها ولجمها، خاصة وأنه إلى جانب العامل الذاتي كمجتمع وأفراد، فإن المؤسسة الحاكمة تعمل على اختراق مجتمعنا وتدميره من الداخل، وقال إن المشهد الحاصل مؤلم، إذ بات العنف خبزنا الدامي.

النائب محمد بركة: الحكومة وضعت الكنيست على الهامش السياسي
دائرة العنف
وجاء هذا في كلمة النائب بركة، في خيمة مناهضة العنف في مدينة أم الفحم، التي استضافت النائب بركة، بحضور جمهور واسع، ورئيس بلدية أم الفحم، الشيخ خالد حمدان.
وقال بركة في كلمته، إننا كمجتمع فقدنا روح الانتماء للمجتمع والمجموعة، وتحولنا إلى مجتمع استهلاكي كل فرد يركض لنفسه ولعائلته الصغيرة، وابتعدنا عن روح وأجواء التكافل الاجتماعي، وبات مجتمعنا يبتعد أكثر فأكثر عن القيم الاجتماعية، فبطبيعة الحال أنا أدفع في اتجاه التطور والعصرنة ولكن هناك من التقاليد الاجتماعية التي علينا أن نتمسك بها، لأن التماسك الاجتماعي، هو جزء من التماسك الوطني، فليس صدفة ان المؤسسة التي سعت طيلة الوقت لضربنا بكل الوسائل، لاختراقنا من الداخل من خلال دائرة العنف، فهذا الانتشار المدمر للسلاح المرخص وغير المرخص، وغض نظر المؤسسة عنه، يهدف أولا وآخرا لتدميرنا من الداخل.

المؤسسة الحاكمة
وتابع بركة قائلا، إن هذا لا يقلل من العامل الذاتي، فنحن إذا ما شعرنا أن المؤسسة الحاكمة تنوي المصادرة أو صادرت أرضا، تجدنا نتحالف ونتكاتف في مظاهرات صاخبة، ولكن إذا ما زحف أخ على ارض أخيه لبضع سنتيمترات، فهذا يكون مدعاة لشجار دامي وحرب عالمية.
ودعا بركة إلى أن نبدأ بمعالجة العنف من البيت ومن العائلة الصغيرة، فهناك آباء يفرحون أن ابنهم حصل على سلاح، ولكن هم لا يعلمون أن حمل السلاح يعني ان ابنك سيعود ذات مرة إما قاتلا أو مقتولا وكلاهما ميتان، فهناك حاجة للرقي في أن يستوعب الواحد منا الآخر في جميع مجالات ال حياة .

كلمات دلالية