أخبارNews & Politics

فيلناي: إسرائيل ستواصل ضرب عناصر الجهاد الإسلامي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فيلنائي يهدد ويتوعد: إسرائيل ستواصل ضرب عناصر الجهاد الإسلامي في غزة

 فيلناي: لقد اصبنا من يستحقون وسنواصل القيام بذلك طالما استمر الارهاب ضد اسرائيل


‎أكد وزير الدولة لشؤون الامن الاسرائيلي ماتان فيلناي أن إسرائيل ستواصل ضرب حركة الجهاد الاسلامي في قطاع غزة اذا واصلت هذه المنظمة "انشطتها الارهابية" وذلك على الرغم من تهدئة ضمنية بين اسرائيل والمجموعات الفلسطينية المسلحة.

نائب وزير الأمن :أنصار السجين والرابطة العربية للأسرى تشكلان خطرا أمنيا
متان فلنائي
الهجوم الاسرائيلي الدامي على غزة
وقال فيلنائي في تصريح لإذاعة الجيش الاسرائيلية: "سنواصل ضرب الذين يضربوننا، ومنظمة الجهاد الاسلامي التي تستسهل استخدام السلاح بدأت تدفع الثمن".
وأضاف فيلناي "لقد اصبنا (في غارات الأمس على غزة) من يستحقون، وسنواصل القيام بذلك طالما استمر الارهاب ضد اسرائيل".
وحمل حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة "مسؤولية ما يجري في قطاع غزة"، مشيراً إلى أن حماس "تبدي حذراً لأنه من مصلحتها أن تمر هذه الموجة" من العنف، ومذكراً أن "حماس دفعت في الماضي غالياً" في اشارة الى الهجوم الاسرائيلي الدامي على غزة في نهاية 2008 وبداية 2009 الذي خلف 1400 قتيلا فلسطينيا اغلبهم من المدنيين.

كلمات دلالية