مجتمعSociety

ناقشوا معنا:اقتناء الاقراط في اذن الشاب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ناقشوا: الحلق في اذن الشاب العربي...تصرف شاذ أم زينة مقبولة أم تمرد؟

شارك برأيك على العرب:

هل تعتقد ان ظهور الشاب في المجتمع والحلق في أذنه يؤكد على قوة شخصيته وقدرته على التمرد على المجتمع العربي الذي نحيا فيه أم أنه تصرف شاذ؟

ما هي الاسباب التي تدفع الشباب للهث وراء هذه العادات التي لا تمت بصلة لواقع مجتمعنا الذي نعيشة؟

كيف ينظر المجتمع والفتيات الى الشاب الذي يضع الحلق على أذنه؟
هل تسمح لنفسك إن كنت شابا بوضع الحلق للتفاخر والتباهي؟


منذ نعومة اظفارنا اعتدنا في مجتمعنا الشرقي على اعتبار الحلق زينة تتجمل بها الفتيات. لكن  الظاهرة الغربية وغير المألوفة والتي بدأنا نلاحظها في مجتمعنا العربي هي وجود عدد لا بأس به من شبابنا الذين يضعون الحلق في أذنهم اليسرى للزينة ما يعتبره مجتمعنا ظاهرة غريبة مقارنة بأعرافنا وتقاليدنا، وتجد ان الناس يفسرونها حسب منطقهم وطريقة تفكيرهم. وهناك من يقول ونحن لا نعرف أن الأذن التي يختارها الشاب لوضع الحلق إن كانت اليسرى أو اليمنى لها معان كثيرة متعارف عليها في المجتمع الغربي.


صورة توضيحية

عالم البيرسينج اخذ حيزا كافيا في العالم اجمع، فوضع الاقراط والحلق في اماكن غير محبذة اصبح رائجا لدى الشباب. لقد تغير عالمنا اليوم بسبب تأثيرات العولمة الغربية ليتبدل الممنوع بالمرغوب والمسموح، فهناك من يضع الاقراط في اللسان أو الشفتين أو الأنف أو الحاجب أو حتى الأسنان أو في مناطق اخرى حساسة في الجسم.
موقع العرب يسأل:

هل تعتقد ان ظهور الشاب في المجتمع والحلق في أذنه يؤكد على قوة شخصيته وقدرته على التمرد على المجتمع العربي الذي نحيا فيه أم أنه تصرف شاذ؟

ما هي الاسباب التي تدفع الشباب للهث وراء هذه العادات التي لا تمت بصلة لواقع مجتمعنا الذي نعيشة؟

كيف ينظر المجتمع والفتيات الى الشاب الذي يضع الحلق على أذنه؟
هل تسمح لنفسك إن كنت شابا بوضع الحلق للتفاخر والتباهي؟

كلمات دلالية