أخبارNews & Politics

أوردت الإندبندنت: "الغارات الموجهة خطأ إستراتيجي"
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الإندبندنت:الغارات الموجهة خطأ إستراتيجي ورسم صورة كاريكاتيرا لمضمون الغارة

 مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في عملية شنتها القوات الأمريكة بالقرب من العاصمة الباكستانية إسلام اباد الا انه لم ترد الى الان اي تعقيبات لمحللين سياسيين وصحافيين تفند او ترجح مصدافية الخبر


 فيما تتناقل الصحف البريطانية الأنباء الأخيرة حول مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في عملية شنتها القوات الأمريكة بالقرب من العاصمة الباكستانية إسلام اباد الا انه لم ترد الى الان اي تعقيبات لمحللين سياسيين وصحافيين تفند او ترجح مصدافية الخبر. اما على صعيد الربيع العربي فقد تناولته الصحف البريطانية لصباح الاثنين الثاني من مايو من زوايا مختلفة، ففيما أوردت الإندبندنت كاريكاتيرا لخص مضمون ومغزى الغارة التي شنَّها طيران حلف شمال الأطلسي (الناتو) ليل الأحد على فيللا سكنية في باب العزيزية في العاصمة الليبية طرابلس، والتي أسفرت عن مقتل النجل الأصغر للزعيم الليبي معمَّر القذافي، سيف العرب، وثلاثة من أحفاده. في الرسم وثيقة كُتب في أعلاها "قرار الأمم المتحدة رقم 1973"، أمَّا وسط الوثيقة فقد احترق بأكمله واستحال إلى فتحة كبيرة بفعل صاروخ اخترقها وأحال المبنى الذي يظهر في الخلفية أثرا بعد عين. ومن بين أنقاض وحطام المبنى، الذي يتصاعد منه عمود كثيف من الدخان، يخرج شخص مذعور خائف: إنه العقيد معمَّر القذافي.

 
كاريكاتيرا لخص مضمون ومغزى الغارة التي شنَّها طيران حلف شمال الأطلسي (الناتو)

الغارة الجوية التي شنها طيران الناتو على باب العزيزية، وكان لها صدى كبير في الغرب والعالم، تعكسه صحف الاثنين، تماما كما يصوره رسم الإندبندنت، والذي ترى فيها الصحيفة "ضربة قاصمة" لقرار مجلس الأمن المذكور، والذي لم ينص على استهداف المدنيين، بمن فيهم القذافي وأبناؤه.

كلمات دلالية