أخبارNews & Politics

غضب واستنكار في كفرقاسم لمقتل المربي عامر صرصور
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استنكار في كفرقاسم لمقتل المربي عامر صرصور والبلدية تعلن الاضراب العام يوم غد

شيعت جماهير غفيرة من كفرقاسم وضواحيها جثمان الفقيد الى مثواه الاخير، واعرب جميع المشاركين عن حزنهم واسفهم الشديد لمقتل المربي عامر صرصور


لا تزال مدينة كفر قاسم غاضبة جدا من جريمة القتل التي وقعت الليلة الماضية وادت الى مقتل المربي عامر مطر صرصور البالغ من العمر (57 عاماً) رمياً بالرصاص امام بيته الواقع بجانب المقبرة، وفي اعقاب الحادث اعلن رئيس بلدية كفر قاسم، نادر صرصور عن اضراب شامل في البلدة يشمل المؤسسات التربوية وجميع المصالح التجارية احتجاجا على الجريمة واعمال العنف بشكل عام المتفشية في المجتمع العربي، وسيتم تنظيم يوم الجمعة القادم مظاهرة حاشدة بعد صلاة الجمعة مباشرة، حيث سترفع خلالها الشعارات التي تندد باعمال العنف والاجرام.

رئيس بلدية كفر قاسم : اعلنا الاضراب العام يوم غد الخميس لنقول لاصحاب السوابق الجنائية بانه لا مكان لهم بيننا
وقال نادر صرصور لمراسلة موقع العرب وصحيفة كل العرب :" اننا نستنكر جميع جرائم القتل، ولن نسكت على هذه الاعمال القذرة والجبانة، وعليه قررنا الاضراب العام حتى نوصل رسالتنا الى اصحاب السوابق الجنائية بأنه لا مكان لهم بيننا، ويجب عليهم وقف اطلاق الرصاص الذي اخذ ارواح اشخاص ابرياء من أبناء المجتمع العربي".
يعقوب صرصور : ستبقى ذكرى شقيقي محفورة داخل قلوبنا
وفي حديث لمراسلة موقع العرب وصحيفة كل العرب مع يعقوب صرصور شقيق المرحوم قال: " لا نعرف ما هي الاسباب حتى الان التي ادت الى مقتل شقيقي، مع العلم انه انسان نظيف ولا يوجد لديه أي اعداء، وللاسف الشديد اننا فقدنا انسان عزيز على قلوبنا وصاحب قيم واخلاق عالية، وستبقى ذكراه محفورة في قلوبنا".
احد افراد العائلة شاهد القاتل الذي لم يكن ملثما
وعلمت مراسلتنا من مصادر موثوق بها قريبة من العائلة ان احد افراد عائلة المرحوم رأى القاتل، الذي لم يكن ملثما، وكان يلبس في يديه قفازات، وحادث القتل كان مرعبا للغاية، كما ان الشرطة ذكرت انه حتى الان لم يتم اعتقال أي مشتبه في هذه القضية.
هذا وشيعت جماهير غفيرة من كفرقاسم وضواحيها جثمان الفقيد الى مثواه الاخير، واعرب جميع المشاركين عن حزنهم واسفهم الشديد لمقتل المربي عامر صرصور .














كلمات دلالية