جامعات / مدارسStudents

اعدادية ديرالاسد تحتفل بعيد المولد النبوي الشريف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الاعدادية في دير الاسد تحتفل بعيد المولد النبوي الشريف ضمن فعالياّت لامنهجيّة

البرنامج جرى بشكل مرتّب ومنظّم ولوحظ التعاون المشترك بين معلمي ومعلمات المدرسة والتنسيق لدفع النجاح إلى أعلى المستويات


احتفلت المدرسة الإعداديّة في دير الأسد بذكرى مولد الرسول الكريم – صلّى الله عليه وسّلم- الإثنين ضمن الفعالياّت اللا منهجيّة التي تحرص المدرسة على تقديمها لطلابها اهتمامًا بأمورهم وما يتماشى مع القضايا الاجتماعيّة والدينيّة والقوميّة.


ذكرى المولد
وابتدأ الاحتفال من طابور الصباح حيث قدّم الطلّاب والطالبات عدّة قصائد وكلمات تمجيدًا بهذه الذكرى التي أبصر فيها الكون ولادة خير البشر خاتم الأنبياء سيّدنا محمد - صلّى الله عليه وسلّم - حيث قدّمت الطالبتان ربى موسى وغرام نعمه كلمة عن مجلس الطلاب احتفاءً بهذه المناسبة ثمّ قدّمت طالبات الصف التاسع: إيمان تيتي روان أسدي,وسلام خطيب مختارات من قصيدة "ذكرى المولد" لأمير الشعراء أحمد شوقي,تلاها كلمة عن هذه الذكرى ألقتها الطالبة ميس أسدي ثمّ قصيدة للشاعر المرحوم ابن دير الأسد أبي لواء الأسدي بهذه المناسبة ألقتها الطالبة رؤيا لواء أسدي.
بعد ذلك قدّمت جوقة المدرسة بقيادة المعلمة هيام صنع الله أغنية تخصّ هذه المناسبة تلاها قصيدة دينيّة ألقتها الطالبة ألاء بكري ثم ألقت الطالبة هالة أسدي كلمة باللغة الإنجليزيّة تحدّثت فيها عن هذا اليوم العظيم .


تنظيم وتفعيل الاحتفال
واختتمت فعاليّات الصباح بكلمة للطالبة سوار نعمة لخّصت فيها أهميّة هذا اليوم عند الأمة الإسلاميّة.
ثمّ استمرّ الاحتفال بهذه المناسبة بعد الفرصة حيث قدّمت الطالبة مها قاسم قصيدة بعنوان الحجاب تمّ بعدها تقديم مسرحيّة عن الحجاب قدّمتها الطالبتان فيروز نعمة وحلا أمّون تلاها أغنية مسجّلة عن نفس الموضوع.
بعد ذلك قدّمت الطالبة مروة صنع الله قصيدة بهذه المناسبة أعقبها أغنية قدّمتها الطالبتان مرجان ياسين وماجدة تيتي عن مولد الرسول الكريم.
وفي النهاية قدّم ت الطالبة غرام نعمة والطالب موسى أسدي مسرحيّة فكاهيّة نثرت الابتسامات على الحضور.
ثمّ تمّت قراءة المولد بصوت محمود أبو اللوز وبحضور العديد من أبناء القرية وبمشاركة الطلّاب والمعلمين جميعًا بأجواء احتفاليّة جميلة وفي النهاية قام مدير المدرسة بتشكّر مركّزتي التربية الاجتماعيّة : فاطمة عثمان وهيام صنع الله على جهدهما في تنظيم وتفعيل هذا الاحتفال كما تشكّر كل من ساهم في إنجاح هذا اليوم من معلمين وطلاب وأهل القرية والمجلس المحلّي وغيرهم.
وخلال فعاليّات هذا الاحتفال جرى تحضير وجبة الغداء التقليديّة لمثل هذه المناسبات حيث تبرّع الطبّاخان يوسف وأنيسة نعمة وبمساعدة الحاجة أنيسة بكري بإعداد الطعام وتحضيره مجّانًا دون مقابل وتمّ تقديم الطعام للضيوف فالطلّاب بإشراف مدير ومعلمي المدرسة.
ومن الجدير ذكره أنّ الاحتفال بهذه المناسبة جرى بشكل مرتّب ومنظّم ولوحظ التعاون المشترك بين معلمي ومعلمات المدرسة والتنسيق لدفع النجاح إلى أعلى المستويات.

كلمات دلالية