أخبارNews & Politics

رؤساء اتحاد التجارة في بريطانيا يخططون اضرابات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رؤساء اتحاد التجارة في بريطانيا يخططون لاضرابات تتزامن مع العرس الملكي

سريورتكا: "ان العرس الملكي لن يكون عاملا في الاضرابات ولكنه لن يكون شيئا نتفاداه"


تناولت الصحف البريطانية هذا الصباح انباءا حول احتمال اعلان رؤساء اتحاد التجارة في المملكة اضرابات في مختلف ارجاء البلاد الربيع المقبل تزامنا مع اجواء العرس الملكي.
من المتوقع ان يأتي الاعلان عن مثل هذه الاضرابات الشهر المقبل حيث سيجتمع رؤساء اتحادات التجارة في Trades Union Congress ومن المفترض ان يشارك في الاجتماع كبار وعملاقة الصناعات والخدمات في بريطانيا امثال الخطوط البريطانية والقطار التحتي في لندن.



التقليصات الاقتصادية
تقول الصحف ان الاضرابات ستكون احتجاجية على التقليصات الاقتصادية التي تجريها حكومة الائتلاف بزعامة كامرون وكليج في سلسلة من الاجراءات الضرورية بنظرهم والتي ستكوون فعالة في تقليص العجز المالي.
قال رئيس اتحاد الخدمات العمومية والتجارية, مارك سريورتكا في حديث اجرته معه صحيفة التايمز ان الاضرابات متوقعة لشهر ابريل المقبل، وانهم يسعون الى تجنيد اكبر عدد من الصناعات والاتحاد لشل المملكة،ففي نظره انه يتوجب على الاتحاد ان تبدو جدية للغاية ومؤثرة والا فلن تأبه الحكومة لاحتجاجاتهم.

غير مسؤول
تقول الديلي تلغراف ان رؤساء الاتحادات يخططون لاضرابات شاملة في فترة ما بين عطلة الفصح الرسمية التي ستكون 22-25 من ابريل وما بين العرس الملكي المخطط ل29 من ابريل ويوم العطلة الرسمي التي سيتزامن مع 2 من مايو.
قال سريورتكا: "ان العرس الملكي لن يكون عاملا في الاضرابات ولكنه لن يكون شيئا نتفاداه ،ما وان الاتحادات التجارية تتوقع دعما عماليا لاضراباتهم فمن المتوقع ان يقرر رئيس حزب العمال ايد ميلباند اذا ما كان يكون هنالك سندا ودعما عماليا للاضرابات او لا،غير ان الاتحادات التي تمول الحزب تتوقع منه مساندتها، ومع ذلك فقد صرح ميلباند مؤخرا ان قسما من هذه الاضرابات "غير مسؤول".

كلمات دلالية