أخبارNews & Politics

الأضحى المبارك يجلب معه الخير لوادي سلامة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

العيد يجلب معه الخير لوادي سلامة بعد عقد راية الصلح بين عائلتي سواعد

عائلة أحمد حافظ سواعد قد تصالحت مع عائلة سواعد خضر قاسم سواعد بعد نجاح مساعي جاهة الصلح

التأكيد على أهمية نسيان الخلاف وبدء صفحة جديدة بين العائلة الواحدة وزرع بذور المحبة ومحو الضغينة الى الأبد


انتهى الخلاف الذي استمر لمدة عامين بين أبناء عائلة سواعد الواحدة الى غير رجعة بعون الله تبارك وتعالى الذي يسر عملية اتمام الصلح بين الطرفين المتخاصمين والمتنازعين مباشرة بعد عيد الأضحى المبارك الذي كان فاتحة خير ومحبة على بلدة وادي سلامة.


التوقيع على ميثاق الصلح

وأفاد مراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب أن عائلة أحمد حافظ سواعد قد تصالحت مع عائلة سواعد خضر قاسم سواعد أمس الخميس بعد نجاح مساعي جاهة الصلح المكونة من عدد وجهاء الثرية بالإضافة الى قيادة شرطة مسجاف.

صفحة جديدة بين العائلة الواحدة
هذا، وقد شددت الكلمات التي ألقيت في هذه المناسبة السارة على أهمية نسيان الخلاف وبدء صفحة جديدة بين العائلة الواحدة وزرع بذور المحبة ومحو الضغينة الى الأبد، كما شكرت العائلتنا المتصالحتان جاهة الصلح على مساعيها.

كلمات دلالية