أخبارNews & Politics

نادي عائلة البشارة للاتين في الناصرة يوزع منحا دراسيا للطلاب الجامعيين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نادي عائلة البشارة يوزع منحا دراسية

وسط أجواءٍ ميلادية، وبحضور جمهور غفير من أصدقاء النادي من محاضرين ومتبرعين، احتفل نادي عائلة البشارة للاتين بتوزيع المنح الدراسية والتبرعات، وذلك للسنة الخامسة عشر على التوالي، على مجموعة من مؤسسات الناصرة وطلابها الجامعيين، وقد بلغت قيمة التبرعات 63500  شيكل وزعت على  23  طالب جامعي.

 اما التبرع للمؤسسات فقد كانت من نصيب كاهن الرعية الأب امجد صبارة لمساعدة العائلات المستورة في الرعية، كشافة اللاتين الناصرة لمساعدتهم في تصليح الآلات الموسيقية، مدرسة العائلة المقدسة مساهمة في تطوير المدرسة، مدرسة نعمات لدعم الطالبات المحتاجات، محطة التلي لوميير، وكان النادي خلال السنة قد قام تجهيز أثاث كامل لغرفة كاهن الرعية.

وحضر الحفل سيادة المطران بولس ماركوتسو، النائب البطريركي اللاتيني العام في إسرائيل، والأب امجد صباره كاهن الرعية والأب مارون يونان كاهن الرعية السابق وحالياً كاهن رعية اللاذقية ورئيس مجلس الرعية السيد نبيل توتري وأعضاء مجلس الرعية ولفيف من رجال الدين والراهبات وممثلو المؤسسات الخيرية المختلفة.  وأدار الحفل السيد منير اسعد.

وتخلل الحفل مجموعة من الأناشيد الميلادية الرائعة التي قدمتها صاحبة الصوت الملائكي، المرنمة والاعلامية مرفت اشقر بمرافقة المايسترو يوسف خل، كما تم خلال الاحتفال عرض ميلادي شيق قدمته فرقة الأجراس النصراوية بقيادة السيد فادي حنا، أضفت جواً احتفالياً على جمهور الحضور الواسع في مركز القديس انطون، بيت رعية اللاتين في الناصرة.

عريف الحفل السيد منير اسعد رحب بالحضور في هذا الحفل التقليدي الذي يقام للسنة الخامسة عشر على التوالي وقدم التهاني للحضور بمناسبة الأعياد المجيدة، اما السيد جابي توتري رئيس النادي فقال: ان هذا الحفل التقليدي هو نتيجة جهود كبيره، تقوم بها إدارة النادي والأعضاء في جمع التبرعات بطرق مختلفة، وبفضل مثابرتهم على الاستمرار في دعم هذا المشروع من اجل تقديم التضحية للآخرين من أبناء المدينة ومؤسساتها. واليوم نقدم المنح الدراسية لطلاب الجامعات، إيمانا منا بأهمية دعم جهودهم الكبيرة في تحقيق هدفهم للحصول على الشهادة الجامعية.

الأب امجد صباره كاهن الرعية الجديد والذي يحضر هذا الاحتفال للمرة الأولى، امتدح في كلمته هذه النخبة من أعضاء النادي التي تعمل بجد ونشاط من اجل التضحية للآخرين وتمنى للنادي دوام الازدهار والتقدم. وقدم السيد نبيل توتري، رئيس المجلس الرعوي، كلمة شكر للنادي باسم المجلس على تبرعهم المستمر للمجلس ولمؤسسات الرعية وقال : نحن في مجلس الرعية، ننظر الى ناديكم الزاهر والعريق ويحدونا الأمل ان نجمع أبناء الرعية كلها ضمن اطر ومؤسسات ناجحة مثل مؤسستكم الزاهرة، نحن نقدر عالياً روح التعاون التي يحملها ناديكم خاصة في علاقاته مع المجلس الرعوي وفي دعمه لنشاطات المجلس مادياً ومعنوياً وكلنا أمل بان يقوم المجلس مستقبلاً بدعم النادي أكثر وأكثر في إعماله ونشاطاته.

وتكلم سيادة المطران بولس ماركوتسو، فقال ان ما يميز هذا النادي ويستحق عليه التقدير هو الاستمرارية، فقد نجح هذا النادي في الاستمرار في مسيرته دون كلل وتابع مشروع العطاء للآخرين، وهو يعمل من خلال نعمة العطاء ونعمة الرجاء وتمنى للنادي وللجميع التوفيق والنجاح.

وفي نفس الأمسية، قدم " نادي الصداقة ألمانيا إسرائيل في اوفنهايم- لمساعدة الناصرة "  المنح الدراسية لثلاثة عشر طالباً من أبناء الناصرة. وباسم الأب جورج ديتريخ رئيس نادي الصداقة ألمانيا- الناصرة، تحدث السيد حنا سلمان فقدم التهاني لنادي عائلة البشارة للاتين وتمنى للناديين الألماني والنصراوي، الاستمرار  في عملهما من اجل دعم الطلاب الجامعيين في الناصره   وتمنى ان  يعم السلام في البلاد المقدسة. وشكر أداره  نادي عائلة البشارة التي أخذت على عاتقها مسئوليه كبيره جداً في اختيار الطلاب الذين حصلوا على هذه المنح القيمة.

المحامي جواد جرايسي الذي حصل سابقاً على منح دراسية من نادي العائلة وأنهى دراسته كمحامي، تحدث عن أهمية هذه المنح للطلاب الجامعيين مع انها بقيمة رمزية ولكنها تعطي الطالب دفعة معنوية واحياناً مادية لتمكنه من اجتياز العقبات والوصول الى الهدف الذي يسعى اليه. وكان الطالب جواد جرايسي قد قام سابقاً بتقديم اول معاش له كتبرع للنادي كمساعدة منه في الاستمرار في مسيرة العطاء والعمل من اجل الآخرين.




كلمات دلالية