أخبارNews & Politics

حرق شاحنتين الليلة الماضية في دير الأسد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجهولون يحرقون شاحنتين بدير الاسد..ونائب رئيس المجلس:علينا إجتثاثهم من بيننا

إبراهيم أسدي:

على ما يبدو فإن البعض لم يرق لهم الهدوء الذي يسود في القرية وهم مصممون على العودة للعنف

أقول لهؤلاء انه لا مكانة لهم بيننا فنحن شعب راقٍ وأمة راقية والشعوب الراقية لا تتصرف هذه التصرفات

قام مجهولون الليلة الماضية بإضرام النيران بشاحنتين كانتا تقف في ساحة السوق في قرية دير الاسد. وقد التهمتهما النيران كاملة حيث لم تعودا تصلحان للإستعمال.

وتعود ملكية هذه الشاحنات الى شركة تجارية محلية وسائقيها من أهالي قرية دير الأسد. يذكر ان هذه ليست المرة الأولى التي تحرق بها شاحنات في القرية. وعلى ما يبدو فإن أعمال العنف والشغب اجتاحت قرية دير الأسد الليلة الماضية بعد حرق أحد صفوف المدرسة الإعدادية.
وفي حديث من نائب رئيس المجلس المحلي إبراهيم أسدي (أبو إياد) قال: على ما يبدو فإن البعض لم يرق لهم الهدوء الذي يسود في القرية وهم مصممون على العودة للعنف. أقول لهؤلاء انه لا مكانة لهم بيننا فنحن شعب راقٍ وأمة راقية والشعوب الراقية لا تتصرف هذه التصرفات وعلينا فحص أنفسنا جيداً من الداخل واجتثاث هذه المجموعة من بيننا".









كلمات دلالية