أخبارNews & Politics

قرى وادي عارة تستقبل عيد الفطر السعيد باجواء من الفرح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قرى وادي عارة تستقبل عيد الفطر السعيد بأجواء إحتفالية يغمرها الفرح والسرور

ليلة العيد تميزت بالتحضيرات الخاصة لكافة مستلزمات العيد


ها هو شهر الصيام قد انتهى بعد ان اكتمل صيامه لمدة شهر كامل, حيث يطل علينا عيد الفطر ببهجة ولهفة حيث عاشت قرى وادي عارة وتحديدا قرية كفرقرع أجواء بهيجة ليلة عيد الفطر. وقد تميزت هذه الليلة بالتحضيرات الخاصة وبتحضير كافة مستلزمات العيد من مشتريات وشراء لحاجيات العيد من حلوى ولحوم وفواكه وخضار وباقات من الزهور وكافة ما تحتاجه العائلات بهذه المناسبة, كما وزينت المحال التجارية بالورود والأضواء وأضاءت سماء القرية المفرقعات والأضواء معلنة بدأ الاحتفالات بعيد الفطر.


هذا وقد ازدحمت المحال التجارية بالمشترين والزبائن الذين قدموا لشراء كل ما يلزم العيد من مشتريات, حيث لوحظت الازدحامات في مداخل القرى ومخارجها على الشوارع المركزية وفي مداخل المحال التجارية وخاصة محال بيع الالعاب والهدايا ومراكز المبيعات.
حركة شرائية نشطة
وفي حديث مع سمير يحيى صاحب مركز سمير للأغذية قال:" تتميز هذه الليلة بكونها ليلة العيد والتي يخرج بها المواطنون لشراء وقضاء حاجياتهم, حيث تستعد العائلات لاستقبال العيد من خلال تحضير وشراء كافة المستلزمات الغذائية من حلوى وفواكه وكل ما تحتاجه العائلة استقبالا للعيد, لذلك اتمنى للجميع عيدا مباركا وسعيدا وكل عام والجميع بخير".
اما عبد الحميد طيارة عضو المجلس المحلي كفرقرع فقد أشار الى ان حركة شرائية نشطة تشهدها قرية كفرقرع لكونها مركزا تسويقيا لأهالي منطقة وادي عارة, حيث تشهد القرية ازدحامات مرورية كبيرة وهذا من ميزات العيد لذلك نقدم كافة تهانينا للأمة العربية والاسلامية بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد أعاده الله علينا بالصحة والعافية وكل عام والجميع بخير".

كلمات دلالية