أخبارNews & Politics

لماذا تنفذ سلطة الآثار حفريات بمقبرة مأمن الله ؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الصانع لوزيرة الرياضة: لماذا تنفذ سلطة الآثار حفريات بمأمن الله وتمس بموتانا

- الوزيرة لفنات:
 
* سلطة الآثار توظف مفتشين من جميع الأديان دون التمييز الديني
* محكمة العدل العليا لم تمنع استمرار الحفريات التي انتهت وحسب توجيهات المستشار القضائي للحكومة
* الحفريات في مقبرة مأمن الله تجرى حسب النظام مع أصحاب الأرض ووفقاً لخرائط بناء اقرت من قبل السلطات المسؤولة

ردت وزيرة الرياضة والثقافة ليمور لفنات والمسؤولة المباشرة عن سلطة الاثار على استجواب النائب طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي بخصوص حفريات في مقبرة مأمن الله وباب المغاربه والذي أكد من خلاله بان الحفريات التي تنفذها سلطة الاثار تمس بمشاعر المسلمين, بالإضافة بانها غير اخلاقية ولا يأخذ رأي الشرع بمثل هذه الإجراءات التعسفية.

النائب طلب الصانع

وأجابت الوزيرة لفنات بان سلطة الآثار توظف مفتشين من جميع الأديان دون التمييز الديني, وأضافت الوزيرة بان الحفريات في مقبرة مأمن الله تجرى حسب النظام مع أصحاب الأرض ووفقاً لخرائط بناء اقرت من قبل السلطات المسؤولة.
واضافت الوزيرة بان محكمة العدل العليا لم تمنع استمرار الحفريات التي انتهت وحسب توجيهات المستشار القضائي للحكومة. وأضافت الوزيرة بان سلطة الآثار تعمل حسب القانون ووظيفتها إجراء حفريات والمحافظة على الآثار في الدولة. وقاطعها النائب الصانع متسائلاً: ان المقبرة قديمة جداً وهي قائمة منذ عام 1250 ومدفون فيها شخصيات إسلامية مهمة ولا يمكن المس بحرمتها بمجرد الادعاء السخيف التي تدعيه سلطة الآثار وهو المحافظة على الآثار في الدولة.

كلمات دلالية