جامعات / مدارسStudents

بمناسبة العيد رحلات مختلفة في البلاد لطلاب زهراء الناصرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بأجواء بهيجة: زهراء الناصرة تنظم رحلات مختلفة بمناسبة حلول موسم الاعياد

* رحلات مختلفة لطلاب السوابع والثوامن والتواسع لتعزيز الانتماء بين الطالب وبلدة ووطنة

*  الهدف من هذة الرحلات تعريف الطلاب بمناطق البلاد المختلفة وزيادة الوعي للبيئة وحب الطبيعة وتعزيز الانتماء



نظمت مدرسة الزهراء في الناصرة في الأيام الأخيرة رحلات مميزة في شمال البلاد لجميع طلابها كرس غالبيتها للتعرف على المنطقة الشمالية في البلاد والتمتع بالمناظر الخلابة فيها.
مديرة المدرسة المربية عبير حكيم قالت" هدفنا في هذه الرحلات تربوي من خلال تعريف الطلاب بمناطق البلاد المختلفة وزيادة الوعي للبيئة وحب الطبيعة وتعزيز الانتماء بين الطالب وبلده ووطنه وخلق جيل واع يحافظ على مدرسته ،مدينته وبلاده وعلينا جميعا أن نتكاتف سوية للمحافظة على الطبيعة والبيئة وغرس محبتها بين صفوف الطلاب منذ نعومة أظافرهم".
هذا وقد أشرف على ترتيب وتنظيم الرحلات والمسارات المربي محمد كريم .

1. طبقة السوابع كان لها موعد مع منطقة الحولة حيث تعرف الطلاب على الطيور المهاجرة التي تمر فوق بلادنا هذه الفترة من السنة في طريقها نحو أفريقيا وقد سار الطلاب في محمية الحولة التاريخية متعرفين على أنواع من الطيور والنباتات ومستمعين إلى شرح عن تاريخ تجفيف مستنقعات الحولة وتبعات ذلك على البيئة والطبيعة في المنطقة .كما وشاهد الطلاب عرضا رائعا ثلاثي الأبعاد يجسد هجرة الطيور من أوروبا مرورا ببلادنا ووصولا حتى أفريقيا في الخريف وعودته إلى أوروبا في نفس المسار ربيعا ...من هناك توجه الطلاب إلى مسار البانياس وتعرفوا على المنطقة الأثرية في المحمية ومصادر المياه في بلادنا ومشكلة المياه إضافة إلى مطاحن القمح والقرية السورية التي بقيت آثارها في المحمية حتى اليوم.

2. طبقة الثوامن تعرفت على منطقة بحيرة طبريا حيث بدأ المشوار في موقع سبير – عين التينة - المكان الذي يخرج منه المشروع القطري في الجهة الشمالية الغربية لبحيرة طبريا واستمعوا إلى شرح موسع عن تاريخ بناء المشروع اضافة إلى معلومات غنية و فيلم عن المياه في إسرائيل .
من هناك توجه الطلاب صوب مقام النبي شعيب أقدس الأماكن للطائفة الدرزية في البلاد والعالم واستمعوا إلى شرح عن تاريخ الدروز والديانة الدرزية وقصة بناء المكان كما وتعرفوا على المكان التاريخي الذي وقعت به معركة حطين الفاصلة عام 1187.
من المقام وصولا إلى مسار أربيل " اربد" الذي كان مغامرة فريدة تمتع الطلاب فيها خاصة عند نزول المنحدر الشديد وقد تعرف الطلاب على تكون المنطقة والكسور الجيولوجية إضافة إلى إطلالة على سهل جينوسار وبحيرة طبريا بعيون الطير ،كما وتعرفوا على تاريخ المنطقة والسكن القديم في القلعة المبنية في منحدر شديد للحماية سواء أكان ذلك من اليهود أو من جماعة فخر الدين المعني.نهاية اليوم كانت في مدينة طبريا وركوب سفينة سياحية – الليدو.

3. مسك الختام مع طبقة التواسع الذين توجوا غربا نحو سهل عكا الساحلي إلى محمية عين أفيك "الكردانة"
حيث وقف الطلاب على تاريخ المنطقة وشاهدوا بقايا طاحونة القمح الموجودة منذ زمن الصليبيين ثم شاهدوا فيلما عن المحمية والأحياء والنبات فيها وتجولوا في مستنقعات المحمية وتعرفوا على نبات المستنقعات والطيور التي تزورها خاصة في الخريف.
منها توجهوا صوب الحدود الشمالية الغربية لإسرائيل مع لبنان عند بوابة رأس الناقورة واستمعوا إلى شرح عن المنطقة وترسيم الحدود كما وركب الطلاب القطار الهوائي وساروا في النواقير التي حفرتها أمواج البحر والعمليات الجيولوجية مع مرور الزمن كما وشاهدوا فيلما عن تاريخ المنطقة وعالم الأحياء فيها.
من هناك سافر الطلاب إلى منطقة هضبة إدمث قرب قرية عرب العرامشة على الحدود مع لبنان حيث ساروا إلى مغارة القوس وأطلوا على الجليل الغربي صوب الجنوب في منطقة نهاريا وحتى جبل الكرمل واقفين على تكون هذه المغارة العجيبة والجميلة والكسر الذي حدث هناك وكونها...
نهاية اليوم كانت في متنزه جورين مطلين على قلعة المونفورت الصليبية في وادي القرن.


كلمات دلالية