نجم ستار أكاديمي-1 أحمد الشريف: إيمان لا تزال خطيبتي وسنتزوج لماذا رفض عرض روتانت للغناء على مسرح قرطاج؟!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أحمد الشريف يرفض الغناء مع نانسي

لأوّل مرّة يتصفح النجم الشاب أحمد الشريف ورقات من حياته،  ففي هذا اللقاء فتح حقيبة أسراره ليرسم صورة حقيقية عن شخصيته في ال حياة والفن.
أنت تستعدّ لإصدار أغنية منفردة قريباً، فكيف تمّ اختيارك لها دون سواها؟
إعتمدت - لتحديد اختياري بين أغنية تونسية أو أخرى مصرية أو لبنانية -عملية تصويت على الانترنت، وكانت نتيجة التصويت لصالح الأغنية التونسية. هذه الاغنية ستكون مفاجأة، و لا يمكنني الآن أن اكشف سرّها، واكتفي بالقول إننا أدخلنا فيها آلة المزود وهي آلة نفخ تونسية.
ألا ترى أن إصدار أغنية واحدة فيه شيء من المجازفة بالنسبة إليك؟
إنّ كثرة سفراتي وحفلاتي حالت دون انجاز ألبوم بأكمله، وخشية أن يطول انتظار الجمهورلعملي الجديد ، رأيت من المفيد إصدار هذه الأغنية الآن مع الإشارة بأنه تمّ تحديد آخر أيام شهر رمضان المقبل لصدور ألبومي الجديد كاملاً إلى الناس.
ولكن صدور الأغنية في هذه الفترة أليس مرتبطاً بموسم المهرجانات الصيفية؟
 ممكن، رغم أن التخطيط للمهرجانات بدأ منذ أول العام. وانا سعيد بمنحي فرصة إقامة حفل افتتاح مهرجان مدينة صفاقس الدولي بمسرح الهواء الطلق بسيدي منصور يوم 14 يوليو المقبل، وهذا شرف لي لآني أصيل هذه المدينة.
أحمد الشريف ونانسي عجرم!
وهل لك من الرصيد الغنائي ما يخوّلك إقامة سهرة كاملة بمفردك في مهرجان دولي؟
 إنّ لي ألبوماً واحداً لغاية الآن، وهو لا يكفي طبعاً لسهرة في حفل خاص بي، ولكن يمكن أن أغني أغنيات غيري من الفنانين، ولهذا السبب رفضت اقتراحاً من روتانا للغناء هذا الصيف في مسرح قرطاج فهذا المسرح له هيبته وتاريخه ومجده ولا يمكن لي في الوقت الراهن أن أقبل الغناء به وفي رصيدي ألبوم واحد فقط.
وما صحة الخبر عن حفل مشترك لك مع نانسي عجرم في شهر حزيران( يونيو) لفائدة ناد رياضي تونسي لكرة القدم؟
فعلاً، تمّ الاتّصال بإدارة أعمالي في هذا الصدد، ولكنّنا اعتذرنا فالمهمّ عندي الآن هو التركيز لحفل افتتاح مهرجان مدينة صفاقس والإعداد الجيّد له.
 ألم يكن اعتذارك له صلة ربما بوجود نانسي عجرم في الحفل نفسه؟
بالعكس، فنانسي اقترحوا عليها عدة اسماء لمشاركتها الحفل المذكور وهي التّي فضّلتني عنهم جميعاً وسبق أن غنيت معها سهرات مشتركة في أربع دول عربية وعلاقتي بها رائعة، وقد قالوا عند ظهورها إنّها مجرد ظاهرة ولكنها أثبتت بمرور الأيّام أنها فنّانة راسخة القدم.
ستفتتح مهرجان مدينة «صفاقس» وصابر الرباعي سيقيم حفلته يوم 30يونيو حزيران في نفس المسرح، وهناك من رأى بأنّ منافسة غير معلنة وغير مباشرة ستحصل بينكما خاصة وأنّكما من نفس المدينة؟
لا يصح وضعي في منافسة مع الفنان الكبير صابر، بل ولا يمكن أصلاً المقارنة بيننا، ولا بدّ لي من أعوام طويلة ومسيرة فنية ممتدة ليمكن الحديث عن منافسة بيننا. أمّا اليوم فالمقارنة لا تستقيم والمنافسة لا ولن يمكن أن تكون.



ما هو تفسيرك إذا لما يقال عن وجود فتور في العلاقة بينكما؟

 لا صحة لهذا الكلام، فصابر هو بمثابة أخي الأكبر وبيننا صداقة وانسجام، حتى أنّه كلّما التقينا لا يبخل عليّ بنصائحه المفيدة، وقد اتصل بي عند صدور ألبومي الأوّل مهنئاً ومشجّعا، كما هنأني أيضاً جورج وسوف الذي أعتبره مثلي الأعلى في مجال الغناء.
وهل تعوّل على شكلك الوسيم لضمان نجاحك ؟
الشكل عنصر إضافي ولكن ليس هو العنصر الأساسي لنجاح الفنّان ومن كان وسيماً وليس له صوت جميل فعليه اختيار مجال عرض الأزياء عوض الغناء.
ولكن الكثيرات من مغنيّات اليوم يعتمدن أساساً على أشكالهنّ الجميلة لتحقيق نجاحهنّ أ ليس كذلك؟
هو ليس نجاحاً فنياً، فهيفاء وهبي مثلاً فتاة جميلة جاءت إلى الغناء من باب عروض الأزياء، فشكلها الجميل فتح أمامها طريق الغناء وعرفت كيف تحقّق لنفسها النّجاح، وهي تعترف بأنّها لا تملك الإمكانيات الصوتية التي تخوّل لها لتكون مطربة، ويمكن القول إنّها فناّنة استعراضيّة ،أمّا القول بأنّها مطربة فذلك حديث آخر.
وبالنسبة لك، هل تنكر أنّ الكثير وخاصة الفتيات والنّساء أعجبن بشكلك قبل الاهتمام بصوتك؟
ربّما كان ذلك صحيحاً قبل صدور ألبومي، أما بعد خروج الألبوم للناس فقد أحبّ الجمهور صوتي أولاً، وهو ما يفسّر نجاح الألبوم وثناء النقّاد الكبار في مصر ولبنان على أدائي.
كيف هي علاقتك بالمال وهل دخلت نادي الأثرياء؟
أصبح لي اليوم دخل مالي محترم، وقد ادخرت منه نصيباً ولكنّي لم اجمع ثروة.
 أغنيّتك :«سهران معاك الليلة»، وهي من تأليفك أغنيّة شبابية إيقاعية، ولكن كلماتها تقطر حزناً لماذا ـ وانت شاب ناجح ومحبوب ـ كل هذا المخزون من الالم ؟
كل أغنيّات الألبوم مليئة بالكلمات والصور الشعريّة الحزينة والحقيقة أنّ لي ميلاً لل اغاني الحزينة ليقيني بأنها أكثر تأثيراً في النفس ولا أستمع منذ صغري إلا للاغاني التي يكون بها شجن.
هل لميلك للاغاني الحزينة صلة بحياتك الشخصيّة؟
حياتي عاديّة، عرفت فيها الفرح والحزن، وعشت تجارب سعيدة وأخرى مؤلمة. حزنت ل وفاة والدي وتأثّرت لرسوبي في امتحان السنة الخامسة من التعليم الثانوي، ولمنع والدي لي من الغناء، واعتراض أهلي على ممارستي لرياضة كرة اليد ولمرض أمي. ولكن في المقابل، عشت طفولة سعيدة مع إخوتي وأسرتي، وانّ نجاحي في «ستار أكاديمي1 هو أيضاً محطّة سعيدة في حياتي وغمرني فرح كبير بنجاح ألبومي.ومن اسعد ذكرياتي البطولات والكؤوس الكثيرة التّي فزت بها مع فريق كرة اليد الذي كنت ألعب في صفوفه.
كدت انسحب من ستار أكاديمي1!
ماذا بقي عالقاً بذهنك من تجربتك في ستار أكاديمي1 وماذا تعلّمت منها؟
تعلمت الكثير مثل كيفيّة الوقوف على المسرح والتعامل مع الكاميرا وأهمّ ما اكتسبته من تلك التجربة هو الصبر، فقد كنت بحكم ممارستي لكرة اليد ميّالاً إلى الاندفاع، وحتّى في علاقتي بأسرتي وأصدقائي كنت دائماً ودوداً ولطيفاً ولكن عندما أغضب فانّي أصبح عصبيّاً أكثر من اللزوم، وحصل في مرّتين أو ثلاث أثناء مشاركتي في ستار أكاديمي1 أن غضبت وفقدت أعصابي بسبب ما شعرت به من ظلم، و قد أضّر بي غضبي و لذلك تعلّمت الصبر.
قلت انك شعرت بالظلم أثناء مشاركتك في ستار أكاديمي1: كيف ذلك؟
حدث أن منحوا لغيري أداء ال أغاني المحبّبة لي والتي كنت ارغب في أن أشدو بها، فقررت وقتها عدم المواصلة وعزمت على مغادرة الأكاديمية ولكن الجمهور كان له رأي مخالف وساندني، وهو ما منحني دفعاً معنوياً للبقاء والمواصلة، إلى أن جاء موعد "البرايم المشؤوم" فقد انتزعوا مني أحب أغنية لي وأفضلها وهي "كيفك إنت؟" وأضافوا لي أغنيتين اثنتين في آخر وقت. يومها غضبت اشد الغضب وبعد انتهاء "البرايم" صارحتهم بكل ما جال بخاطري وعبرت لهم عن عدم رضاي. واليوم، فان صفحة جديدة فتحت مع محطة "ا ل. بي. سي" وعلاقتي بالقائمين عليها طيبة جداً.
أنت اليوم تؤلف وتلحن: كيف اكتسبت كل هذه المواهب بسرعة؟
تعلمت بعد خروجي من الأكاديمية أصول الموسيقى في معهد متخصص في لبنان، وأصبحت اعزف على الكثير من الآلات ،كما أن مخالطتي ومجالستي للكثير من الملحنين وشعراء الأغنية أفادتني وقد بدأت بمحاولات فاشلة أثارت سخرية من سمعها، ولكني واصلت المحاولات واجتهدت إلى أن نجحت.
هل لك نية التلحين لغيرك؟
لحنت - بطلب منها - أغنية لبهاء وستصدرها في ألبومها المقبل.
ولماذا لم تتعاقد مع روتانا على غرار ما فعلت أماني مثلاً؟
لأني متعاقد مع شركة إنتاج أخرى، وانه لشرف كبير لي انه لأول مرة تولت قناة "ال. بي. سي" إنتاج البوم لفنان وكان ذلك من نصيبي، وقد سعت "روتانا" للتعاقد معي وربما يأتي يوم وأمضي عقداً معها وفق شروط ترضي الطرفين.
فزت بجائزة أفضل مطرب جماهيري شاب:كيف كان وقع الحدث عليك؟
فرحت بالجائزة طبعاً، ومنحتني دفعاً معنوياً و أحسست بمسؤولية اكبر ومما زاد في سعادتي ان الجائزة تم منحها لي عبر التصويت.
خطيبتي ايمان
عادة النجم الشاب لا يعلن عن ارتباطه وربّما يسعى إلى إخفائه - حتى وان حصل - ولكنك أنت كسرت القاعدة وسارعت بإعلان خطبتك لإيمان:ألا تخشى أن يكون لذلك تأثير على المعجبات بك؟
إن علاقتي بإيمان عمرها عشرة أعوام وقد قررت خطبتها رسمياً من أهلها بعد مشاركتي في الأكاديمية بأربعة أشهر.
إن فترة تعارفكما طالت طويلاً قبل إعلان الخطبة : لماذا؟
 فعلاً، ولكنها علاقة مبنية على أسس متينة ولم يزدها مرور الأيام إلا رسوخاً .
 ومتى سيكون الزواج؟
بعد 4 او 5 سنوات لأني حالياً متفرغ تماماً للفن.
حياتك اليوم تغيرت والتزاماتك الفنية كثرت بين حفلات وسفرات:ألا يثير ذلك غيرة خطيبتك؟
لا أبداً، فقد شرحت لها قبل الخطوبة ظروف عملي حتى تكون على بيّنة من الأمر وقد أبدت تفهماً وأدركت أن الفنان له معجبات وتخلت عن الغيرة التي أظهرتها أثناء مشاركتي في الأكاديمية.

كلمات دلالية