أخبارNews & Politics

عباس يطالب بموقف عربي حازم لوقف بناء المستوطنات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الرئيس محمود عباس يطالب بموقف عربي حازم كمحاولة لوقف بناء المستوطنات الاسرائيلية


* قرار إسرائيل بمواصلة بناء مئات المساكن في مستوطنات الضفة الغربية "ليس فقط تحديا للعرب بل أيضا للمجتمع الدولي
 * إسرائيل مازالت رافضة لتجميد البناء في المستوطنات وطالما استمر ذلك فإنه من المستحيل الحديث عن خطوات نحو التطبيع
* الرئيس عباس يطلب موقفا عربيا حازما إثر موافقة باراك على بناء 455 وحدة سكنية في مستوطنات بالضفة والقدس الشرقية

دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس الدول العربية إلى اتخاذ موقف "موحد وحازم" في مواجهة إسرائيل لاستمرارها في مخططاتها الاستيطانية وذلك في وقت أعطى فيه وزير الامن الاسرائيلي ايهود باراك اليوم الاثنين الضوء الاخضر لبناء 455 وحدة سكنية في مستوطنات بالضفة الغربية والقدس الشرقية.
وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس في تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية إن عباس الذي يقوم بجولة عربية تشمل مصر و السعودية والأردن، دعا العرب إلى "موقف موحد وحازم تجاه إسرائيل". وأضاف أن قرار إسرائيل بمواصلة بناء مئات المساكن في مستوطنات الضفة الغربية "ليس فقط تحديا للعرب بل أيضا للمجتمع الدولي"، على حد قوله.

واعتبر أن قرار بناء المزيد من المستوطنات يشكل "نسفا لجهود الرئيس باراك أوباما من أجل السلام في الشرق الأوسط خاصة وأن المبعوث الأميركي جورج ميتشل يصل خلال أيام إلى المنطقة في محاولة لكسر الهوة القائمة بين طرفي النزاع.  وأكد أبو ردينة أن الفلسطينيين لن يعودوا إلى المفاوضات مع الإسرائيليين من دون وقف الاستيطان.  وكان عباس قد اجتمع أمس الأحد مع العاهل السعودي الملك عبد الله في جدة وذلك في إطار جولة له تشمل كذلك مصر والأردن.
وتأتي هذه التصريحات بعد تأكيدات من الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى أمس الأحد بأنه "لا يوجد مكان لاتخاذ أي خطوات نحو التطبيع في ظل العناد الإسرائيلي حول المستوطنات". وقال موسى إن "إسرائيل مازالت رافضة لتجميد البناء في المستوطنات وطالما استمر ذلك فإنه من المستحيل الحديث عن خطوات نحو التطبيع".

كلمات دلالية