أخبارNews & Politics

قاصر هرب من مشغله بعد محاولة اغتصابه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قاصر فلسطيني يهرب من مشغله بعد أن حاول اغتصابه وحين قدم شكوى شرطة إسرائيل اعتقلته!


قضية عجيبة غريبة تم الكشف عنها في محكمة الصلح في مركز البلاد، حيث اتضح أن قاصرا فلسطينيا فرّ من مشغله بعد أن حاول اغتصابه، وتوجه بشكوى إلى شرطة إسرائيل، وبدل أن تفتح الشرطة ملف تحقيق ضد صاحب العمل، قامت باعتقال الفتى الفلسطيني بشبهة "الدخول إلى إسرائيل بدون تصريح قانوني"!

المحامي علاء تلاوي

وقد قامت محكمة الصلح في بيتح تكفا، مركز البلاد، باطلاق سراح الفتى القاصر، بدون شروط. المحامي علاء تلاوي، الذي ترافع عن الفتى عن طريق مكتب المرافعة العامة، قال: "خالفت شرطة إسرائيل القانون الدولي في تصرفها، إذ توجه القاصر بنفسه إلى الشرطة لكي يقدم شكوى، وبالمقابل فقد قامت الشرطة باعتقاله بدلا من مساعدته. بالإضافة إلى ذلك، فقد قررت الشرطة إحضار القاصر إلى المحكمة وبكل وقاحة طلبت من المحكمة تمديد اعتقاله على ذمة التحقيقات. نبارك المحكمة على قرارها، ويؤسفني جدا تعامل الشرطه بطريقة غير إنسانية مع هذا القاصر".

ويفيد مراسل "كل العرب" أنه بالرغم من ان الفتى ابن الـ17 عاما فرّ عاريا من مكان العمل، إلا أن الشرطة لم تهتم بإحضار عامل اجتماعي ولا حتى إجراء فحوصات طبية له، فيما اعتقلت صاحب العمل بشبهة "تشغيل عامل بدون تصاريح"!

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قاصر اغتصاب فتى