منبر العربHyde Park

زُنزُن في رحلة| بقلم: منجد صالح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

زُنزُن في رحلة إلى البحر الميّت (من سلسلة قصص زُنزُن للصغار بصدد الاصدار)| بقلم: منجد صالح


صاح زُنزُن من الفرح والسعادة عندما أخبره أبوه بأنهم سيذهبون اليوم في رحلة إلى البحر الميّت.
سأل زُنزُن والده باستغراب:
- "يا أبي لماذا اسمه البحر الميّت؟؟؟
فأجابه والده:
- " يسمّى البحر الميّت يا بُنيّ لانه لا تعيش فيه الحيونات البحريّة والأسماك وذلك بسبب ملوحة مياهه الشديدة!!! فلا توجد حياة فيه، ولهذا أسموه البحر الميّت، بخلاف البحار والمحيطات التي تعيش فيها حيوانات بحريّة متعدّدة الانواع والاصناف والاحجام.
مثلا الحوت الازرق (الاسترالي) يعيش في المحيط الهندي حول استراليا. وحوت الاوركا أو الحوت القاتل يعيش في كافة المحيطات. الحوت الصخري التي تظهر كأنّها صخرة على ظهره يعيش أيضا في المُحيطات.
لكن البحر الميّت يقع في جرف وادٍ خصيب يجري فيه نهر الأردن يُسمّى "الغور".، يمتدّ من الشمال إلى الجنوب. وادٌ خصيبٌ فاقعُ الاخضراريمتدّ من بحيرة الحولة شمالا مرورا ببحيرة طبريّا وحتى البحر الميت، الذي لا خضرة فيه ولا أسماك. وينخفض 400 متر عن مستوى سطح البحر وهي أخفض بقعة على وجه الارض.
وتقع فيه بالقرب من البحر الميّت مدينة أريحا، أقدم مدينة في التاريخ.
من الاشياء المثيرة عن البحر الميّت أن الشخص يستطيع السباحة فيه وهو "يشرب فنجان قهوة أو يقرأ كتابا" ولا يغطس فيه أبدا لأن كثافة الأملاح فيه ترفع الشخص إلى الأعلى.
ولكن حذار أن تُحاول أن تغمر رأسك في مياه البحر الميّت حين السباحة، فهذا سيسبّب ألما وحرقة شديدة في العينين.
وعندما تخرج من مياه البحر الميّت وتلفحك أشعة الشمس التي تعمل على تجفيف الماء المّلتصق بجسم السبّاح، فسيجد جسمه وقد تحوّل إلى اللون الأبيض، لون الملح الذي تكثّف على الجسم بعد أن نشف الجسم من الماء وبقي الملح مُلتصقا بكامل الجسم.
فما عليك في هذه الحالة إلا الركض إلى أقرب "دوش" مياه عذبة والاستحمام سريعا من أجل ازالة الملح المُلتصق بالجسم.
أنها تجربة فريدة من نوعها السباحة في البحر الميّت ولكن مع الانتباه والحذر الشديد.

*منجد صالح- كاتب ودبلوماسي فلسطيني

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com

إقرا ايضا في هذا السياق: