رأي حرOpinions

لا للتطرف والتهديد| د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لا للتطرف والتهديد| بقلم: الدكتور صالح نجيدات


يؤسفني القول ان القيادات الاسرائيلية امثال كاتس وجلانت ,والأحزاب اليمينية , واعضاء كنيست وغيرهم يعودون بتفكيرهم وتصرفاتهم الى عصر الظلمه والعنجهية والانتقام والتحريض الارعن والاستعلاء وإظهار العداء للمواطنين العرب بدون اي سبب , والجنوح نحو اليمين المتطرف ولا يحترمون مليونين عربي مواطني هذه البلاد , ولا يؤمنون بالديمقراطية وحرية التعبير عن الرأي كما يسمح بها القانون الإسرائيلي , وهذه التصرفات غير مسؤولة هدفها انهاء الحياة المشتركة بين الشعبين وخلق جو مشحون ومتوتر وصدامات بين الشعبين نحن لسنا بحاجة لها، وللاسف لا يفكرون بالسلام مع العرب , وهذه السلوكيات لا تبشر بالخير.

واستغرب من سكوت قوى السلام واليسار الإسرائيلي الذين يخافون من انتقاد تصرفات اليمين المتطرف .


مثل هذا التحريض والسلوكيات تمس بالعيش المشترك وتبعد فرص السلام وكلي امل ان تصحو هذه القيادات وتترك الفكر المتطرف واستعمال القوة والتهديد والتحريض وتعود الى الرشد والمنطق وتفكر بالسلام والتعايش السلمي بين الشعبين , فالحل لهذا الصراع حل سياسي , ولا نريد الحرب والقتل والدمار , بل نريد سلاما يضمن للشعبين ابناء العمومه اسحاق واسماعيل الامن والأمان والعيش المشترك باحترام , يضمن للشعبين حق الحياة .

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com


إقرا ايضا في هذا السياق: