أخبارNews & Politics

مجلس الطائفة الأرثوذكسية في الناصرة يدين القيود
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجلس الطائفة الأرثوذكسية في الناصرة يدين القيود على كنسية القيامة


ادان مجلس الطائفة الأرثوذكسية في الناصرة، اليوم الأربعاء، قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بفرض قيود على كنيسة القيامة، يوم سبت النور المقدس، بشكل يمنع آلاف المصلين والمحتفلين بالوصول الى الكنيسة في هذا اليوم العظيم.

وقال مجلس الطائفة، إنه لا أساس لقرار الاحتلال بتحديد عدد المصلين في كنيسة القيامة وأيضا في ساحتها ومحيطها، سوى أنه يسعى الى تضييق الخناق على كنيسة القيامة، في إطار تضييق الخناق على القدس الشرقية المحتلة.
يطالب مجلس الطائفة السلطات بإلغاء كل هذه القيود فورا، وعدم فرض عوائق امام المصلين في الوصول الى كنيسة القيامة واحترام قدسية وحرمة الكنيسة.

كلمات دلالية