أخبارNews & Politics

اعتقال مشتبه من الخليل بقتل يهود
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مقتل عامل أجنبي قبل شهر أدى لاعتقاله: شاب من الخليل مشتبه بقتل زوج بمنزلهما في القدس عام 2019

في الفيديو: من مكان قتل الرجل وزوجته عام 2019 ونشاط الشرطة في المكان وحديث قائد الوحدة المركزية في لواء القدس حول القضية

المشتبه كان قد اعتقل وبقي لفترة عامين في السجون الإسرائيلية تحت أمر اعتقال اداري بشبهة تأييد "داعش" والدخول الى إسرائيل بشكل قانوني وخرج من السجن في 17.03.2022

الشاب مشتبه بقتل رجل وزوجته في حي أرمون هنتسيف بمدينة القدس عام 2019 ومحاولة قتل شابة قبلها بيوم، اضافة الى قتل مواطن من مولدفا واصابة آخر الشهر الماضي


أعلن اليوم الخميس عن اعتقال شرطة اسرائيل وجهاز الأمن العام "الشاباك" شابًا فلسطينيًا من الخليل بشبهة قتل رجل وزوجته في حي أرمون هنتسيف بمدينة القدس عام 2019 ، اضافة الى قتل مواطن من مولدفا واصابة آخر الشهر الماضي، وكذلك محاولة قتل آخرى بالقدس عام 2019، وكل ذلك من منطلقات قومية، كما ورد من جهات الأمن الإسرائيلية.

ووفقًا لما أوردته شرطة إسرائيل في بيان لها فإنّ "المشتبه يدعى وسيم اسعيد (34 عامًا) من سكّان الخليل".

الشاب وسيم اسعيد - تصوير: شرطة إسرائيل

وبحسب ما ورد من الشرطة فإنّ اسعيد مشتبه بقتل الزوج كدوري عام 2019 داخل منزلهما في حي أرمون هنتسيف في القدس، كما أنّه مشتبه بحولة قتل شابة يهودية في "أرمون هنتسيف" أيضًا في حادثة سبقت مقتل الزوج.

وتشير الشبهات الى أنّ الشاب المشتبه أقدم على قتل عامل أجنبي من مولدفا في حي "أرنونا" في القدس قبل نحو شهر، بحسب الأجهزة الأمنية الإسرائيلية.

ووفقًا لما ورد من شرطة إسرائيل فإنّ :"اسعيد يُعرف بدعمه وتأييده لتنظيم "داعش" لكنه نفّذ أفعاله بشكل مستقل وذاتيّ".

من مكان الطعن في القدس الشهر المنصرم

ويستدل من اعلان الشرطة والشاباك أنّ:"المشتبه كان قد اعتقل وبقي لفترة عامين في السجون الإسرائيلية تحت أمر اعتقال اداري بشبهة تأييد "داعش" والدخول الى إسرائيل بشكل قانوني وخرج من السجن في 17.03.2022!".

والملفت أنّ المشتبه كان قد اعتقال بعد يوم واحد من مقتل الزوج كدوري في القدس خلال محاولته عبور الجدار الفاصل وعُثر على سكنين بحوزته، وفي حينه أحيل الى التحقيق لدى "الشاباك" بشبهة تأييد "داعش" والضلوع في عمل ارهابي والنية لتنفيذ عملية وبقي مسجونًا حتى يوم 17.03.2022 بدون أي علاقة للشبهات الأخرى الموجهة اليه من قتل وشروع بالقتل، بحسب الشرطة.

وأشارت الشرطة الى أنّه:"بعد أربعة أيام من اطلاق سراحه من الاعتقال الاداري أعادت قوات الأمن الاسرائيلية اعتقال اسعيد. وأشارت شبهات خلال التحقيق الى أنّ علاقة تربطه بمقتل العامل من مولدفا واصابة آخر في القدس قبل اعتقاله بساعات ولاحقا تبيّن أن الخلفية قومية".

ونوّهت الشرطة إلى أنّه:"خلال التحقيقات الآخرى التي أجراها الشاباك والوحدة المركزية في لواء القدس ، أشارت الشبهات الى أنّه في عام 2019 أقدم اسعيد على قتل الزوج كدوري طعنًا بواسطة سكين داخل منزلهما، كما تبيّن الشبهات أنّه قبل ذلك بساعات حاول طعن فتاة وقتلها بنفس المنطقة مما أسفر عن اصابتها، وكل ذلك من منطلقات قوميّة"، كما ورد من الشرطة.

يشار الى أنّه بين الأعوام 2015 و 2018 سُجن اسعيد بسبب "نشاط في شبكة تابعة لتنظيم داعش والتي خططت لتنفيذ عملية ضد إسرائيل، وفقًا لما أوردته أجهزة الأمن الإسرائيلية.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قتل الخليل القدس