أخبارNews & Politics

القدس: الشرطة تستعد لصلاة الجمعة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

القدس| شرطة إسرائيل تتأهب لصلاة الجمعة الأولى من رمضان: انتشار مكثّف للقوات وتغييرات بحركة المرور

الفيديو المرفق من الشرطة


أعلنت شرطة إسرائيل عن إنهاء اشتعداداتها لصلاة الجمعة الأولى من شهر رمضان المبارك في المسجد الأقصى بمدينة القدس، مشيرة الى نشر قوات معززة في المنطقة وتغييرات في ترتيبات المرور.

وعلى ضوء الأحداث الأمنية الأخيرة، كانت قد ذكرت مصادر في الشرطة في وقت سابق إلى أنّ نشر القوات في مدينة القدس ومنطقة البلدة القديمة على وجه الخصوص سيكون بشكل مكثّف وكبير خلال شهر رمضان المبارك وخصوصًا في أوقات صلوات الجمعة.

تصوير: شرطة إسرائيل

وجاء في بيان صادر عن المتحدّث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ أنّه:"غدا أول جمعة من شهر رمضان سيتم نشر الآلاف من افراد شرطة لواء اورشليم القدس معززين بقوات إضافية في جميع أنحاء المدينة ابتداء من صباح اليوم وعلى مدار اليوم وذلك حفاظا على أمن وسلامة المصلين والمحتفلين وكافة سكان المدينة والزوار.

ستعمل الشرطة بقوات معززة في منطقة شرقي المدينة وأزقة البلدة القديمة من أجل السماح بحرية العبادة للعديد من المصلين الذين سيأتون لتأدية صلاة الجمعة وكذلك للحفاظ على الأمن والنظام وتوجيه حركة.

فيما يلي قائمة بالتغييرات المتوقعة في ترتيبات المرور:

- بين الساعة 06:00 - 16:30، سيتم اغلاق المحاور التالية امام حركة المرور للقادمين من غلاف المدينة:
السلطان سليمان، وادي الجوز، طريق أريحا، شموئيل بن عديا ، طريق هعوفيل، طريق نابلس، صلاح الدين، معالوت عير دافيد، فان باسن، نعومي كيس.

- من الصباح حتى بعد الظهر، سيتم اغلاق المحاور التالية لحركة المركبات وفق الحاجة:
•طريق بار ليف من مفرق مقر الشرطة القطري جنوب المدينة (سيتم توجيه حركة المرور إلى نفق إشكول).
• طريق الخليل من شارع مريم هحشمونائيت شمال المدينة (سيتم تحويل حركة المرور إلى طريق بيت لحم).
• شارع هتسانحانيم.
• شارع حيل ههنداسا.
• نفق تساهال.

- يُطلب من الجمهور السفر على طريق بيغن كطريق بديل.
- كذلك دخول سكان الحي اليهودي من اتجاه بوابة يافا.
- يُطلب من الجمهور الذي يصل إلى حائط المبكى الوصول بوسائل النقل العام. بشكل عام لن يُسمح بالدخول بالسيارة عبر بوابة يافا باستثناء سكان الحي."، كما ورد من الشرطة.

وتابع البيان:"ستعمل شرطة إسرائيل على تمكين جميع المصلين من جميع الأديان من ممارسة حريتهم الدينية والعبادة في جميع أنحاء البلدة القديمة وفي الأماكن المقدسة. لن نسمح بالعنف والاضطرابات من أي نوع وسنعمل ضد المخالفين للقانون أينما كانوا.

نناشد الجمهور احترام الأعياد والآخر والاحتفال والصلاة والتنزه والاحتفال بشهر رمضان بشكل قانوني والانصياع لتعليمات الشرطة. معًا يمكننا ضمان مرور الأعياد بأمان مع الحفاظ على نسيج الحياة الفريد في مدينة القدس"، بحسب ما جاء في بيان شرطة إسرائيل .

إقرا ايضا في هذا السياق: