رأي حرOpinions

ما زال الطقس باردا| منجد صالح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ما زال الطقس باردا| بقلم: السفير منجد صالح


أسبوعٌ شتويٌّ باردٌ ماطرٌ عاصف.
انتقل جزءٌ من سيبيريا إلى بلادنا في هذا الاسبوع الاخير.


بسبب الأجواء الباردة، وقبلها بسبب اجراءات الوقاية من الكورونا، تأجّل اطلاق كتابي القصصي الثاني "ايسولينا وعجة بالفلفل الاسود"، من اواسط شهر ايلول (سبتمبر) الماضي إلى شهر نوفمبر وإلى شهر ديسمبر ومنها جرّت الأمور إلى بداية العام الجديد، وحتى اللحظة لا يلوح في الأفق أي موعدٍ محدّد رغم الجهود الحثيثة المشكورة التي يبذلونها في مُديريّة ثقافة رام الله مع متحف محمود درويش.


الاتحاد العام للكتّاب والادباء الفلسطينيين استنفر اعضاءه من أجل كتابة مقالات عن الأسرى الابطال في معتقلات الاحتلال، يتم تجميع المقالات لنشرها في ملحق صحيفة وطن الجزائرية.
دائما هناك رابط وترابط ما بين الثورة الجزائرية وما بين الثورة الفلسطينية، ما بين الشعب الجزائري والشعب الفلسطيني. ما بين ثوّار جبال الأوراس وثوّار جبال النار، ما بين جميلة بوحيرد ودلال المغربي وسناء المحيدلي.


دائرة الارصاد الجوّية المُبجّلة أتحفتنا بعلوم منخفض جوّي ثان قطبي سيبيري بارد مثلج.


كنّا بمنخفض أصبحنا بمنخفضين، "زيادة الخير خيرين!!!"


أبو ابراهيم، "العم أبو ابراهيم" تحبّبا المثقّف العتيق العريق، صاحب مكتبة دار الرعاة، والموسوعة المعرفية في تاريخ وشؤون مدينة رام الله، تسعد في الجلوس معه والدردشة، بعث لي من عمّان "بطاقة ودٍ لطيفة يقول لي فيها: "وحمدا لله على سلامتك وعودتك الجميلة إلى القلم"... شكرا أبا ابراهيم، استاذنا الكبير والعريق.


أمّا السيدة الراقية والمثابرة على قراءة مقالاتي سعاد حجاوي من مؤسسة أوتار في مدينة نابلس فبعثت لي ببطاقة مشابهه تقول لي فيها: "يسعد مساك .. زمان عن مقالاتك"... تحياتي لك سيدتي.


وأمّا شقيقتي المُفضّلة نعمة (أم أحمد)، فقد بعثت ببطاقة تعليقا على مقالي حسن اللبناني الحسن الذي ذكرت فيه حفيدها من ابنتها دارين الصغير حسّون. قالت: "شفته محلاه، سلم صاحب القلم". .. سلمت ودمت أيتها المديرة المُبدعة( حصلت مؤخّرا على المركز الأول وجائزة دولية هي وفريقها من المدرسة). ...


حسن عبّادي "صديق الأسرى" بعث لي ببطاقة من حيفا يقول لي فيها:"سلمت يُمناك ودام حرفك صديقي"، وذلك تعليقا على مقالة: "سراج وقناديل خلف الابواب تنير درب حسن عبادي من كل اسير كتاب."
بالرغم من بعض دفء أشعة الشمس التي تسرّبت مُؤخّرا، الا أن الطقس مازال باردا ...

منجد صالح - كاتب ودبلوماسي فلسطيني

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
منجد صالح مقال رأي حر